هيئة مكافحة الاحتكار في كوريا الجنوبية تغرم كوالكوم بحوالي 854 مليون دولار

انتشرت شائعات خلال هذا الأسبوع تشير إلى أنه من المحتمل أن تدفع شركة كوالكوم غرامة مالية بقيمة 800 مليون لهيئة مكافحة الاحتكار في كوريا الجنوبية.

واليوم غرمت هيئة مكافحة الاحتكار في كوريا الجنوبية شركة كوالكوم بمبلغ قيمتة 854 مليون دولار أمريكي، والسبب في ذلك هو مزاولة التجارة بطريقة غير عادلة، وذلك في مبيعات رقاقات المودم، وترخيص براءات الاختراع.

ولا تنوي شركة كوالكوم قبول هذا القرار، ولهذا صرحت اليوم بأنها ستقدم طلب استئناف للقرار الذي أصدرته هيئة مكافحة الاحتكار في محكمة قانونية في كوريا الجنوبية، قد قالت لجنة التجارة العادلة بكوريا الجنوبية أن شركة كوالكوم لم تحسن استخدام مكانتها، حيث أنها تعتبر الشركة الرائدة في السوق، والتي تقوم بإجبار مصنعي الهواتف الذكية على دفع رسوم في مقابل العديد من براءات الاختراع غير الضرورية باعتبارها جزء لا يتجزأ من مبيعات رقاقات المودم.

وقد عرف أن شركة كوالكوم تقوم بتقييد المنافسة عن طريق عدم قبول براءات الاختراع المتعلقة برقاقات المودم والخاصة بالشركات المنافسة الأخرى، والمختصة بصناعة المعالجات مثل MediaTek، وIntel، وSamsung.

وقد قامت الهيئات التنظيمية في كوريا الجنوبية بمطالبة كوالكوم بدفع غرامة مالية، وقبول التفاوض بنية حسنة مع الشركات الأخرى المنافسة لها من أجل تراخيص براءات الاختراع، بالإضافة إلى إعادة التفاوض الخاصة ببيع المعالجات للشركات التي تقوم بتصنيع الهواتف الذكية، وهذا من الممكن أن يكون له تأثير واضح على تعاملات الشركة مع Apple، وHuawei، وSamsung، وIntel.

ومن الجدير بالذكر أن هذه أكبر غرامة تفرض على شركة في كوريا الجنوبية، وقد قدمت شركة كوالكوم طلبا من أجل الحصول على إقامة فورية بهدف تصحيح الأوضاع.

تعليقات
تحميل...