باحثون

تطوير تقنية لإخفاء الجنود والسيارات

قام فرق من الباحثين بتطوير جهاز بإمكانه إخفاء الجنود والمركبات أطلقوا عليه اسم “ورقة التخفي” باعتباره جهازا رقيقا قادرا على حجب الكائنات عن كاميرات الأشعة تحت الحمراء.

ويقاس حجم الورقة بأقل من ميلليمتر واحد، ورغم رقتها إلا أنه بإمكانها جعل الكائنات غير مرئية بشكل فعال أمام الطائرات دون طيار.

وتصنع الأوراق من السيليكون القابل للانحناء، ويمكنها إخفاء حوالي 94% من ضوء الأشعة تحت الحمراء الذي تواجهه، وفقا لدراسة أعدها باحثون في جامعة ويسكونسن-ماديسون.

ويأمل الباحثون في استخدام هذا الجهاز لمساعدة الجنود ومعداتهم في البقاء بأمان في ساحات المعارك.

وتعمل “ورقة الإخفاء الرقيقة” من خلال قدرتها على امتصاص الضوء في “نطاق الأشعة تحت الحمراء ذات الطول الموجي المتوسط والطويل”، وهو نوع من الضوء المنبعث من الأجسام التي تكون بنفس درجة حرارة الجسم البشري، وفقا للدراسة.

بالفيديو: إتمام بناء أول منزل بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في فرنسا

أعلن باحثون عن اول منزل بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في مدينة نانت الفرنسية ومن المتوقع أن يتم عملية تأجير المنزل خلال شهر يونيو القادم.

وقالت السلطات إن المنزل الذي تبلغ مساحته 95 مترا مربعا ويضم خمس غرف سيخصص لأسرة من المنطقة مؤهلة للحصول على سكن اجتماعي.

وقال باحثون من جامعة نانت الذين قاموا بالعمل والاشراف على المنزل أنها اول مرة تستخدم فيها تلك التقنية لبناء منزل صالح للسكن واستخدم إنسان آلي يعرف باسم “باتي برنت 3 دي”، مادة خاصة من مركب البوليمر ستحافظ على عزل المبنى بشكل فعال لمدة قرن.

واحتاج الإنسان الآلي نحو 18 يوما لاستكمال دوره في العمل في المنزل، حيث نصب جدران جوفاء تم ملؤها فيما بعد بالخرسانة.

وأكد الباحثون على أن تلك التقنية هي المستقبل واستخدام الانسان الألى من العوامل التي تساعد على إنجاز المهام وبدقة كما أنه تم تزويد المنزل بأجهزة استشعار تراقب الرطوبة ودرجات الحرارة وأيضا تقنية توفير تكاليف الطاقة.