باراك أوباما

باراك أوباما غاضب من فيسبوك وجوجل.. فما السبب؟

تحدث الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما في مؤتمر سلون للألعاب الرياضية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا عن أهمية دور مواقع التواصل الاجتماعي في تشكيل ثقافة المجتمع الحالي، حيث وصف أوباما فيسبوك وجوجل بأنهما احتكار ثنائي ويساهمون في بيئة الاعلام وتقديم حقائق قد تكون غير صحيحة وخلق المجتمع بشكل مختلف.

وقال إنه على سبيل المثال “فوكس نيوز” و”نيويورك تايمز” لا يصفان الحدث بنفس الشيء، وفى بعض الحالات، لا يتحدثون عن الشيء نفسه، ولذلك من الصعب جدا معرفة كيف ستعمل الديمقراطية على المدى الطويل في تلك الظروف.

وفيما يتعلق بتدخل الحكومة في أعمال شركات وسائل الإعلام الاجتماعية، أشار إلى أن بلدان أخرى مثل الصين لديها وسائل الإعلام التي تسيطر عليها الحكومة بشكل كامل، لكن هذا ليس هو المجتمع الذي يرغب في أن يعيش فيه.

وعلى الرغم من أن كل تلك التصريحات لم يتم بثها علانية حيث حرص منظمي المؤتمر على عدم السماح للصحفيين والاعلام تغطية المؤتمر مباشرة ولكن تم عرض تلك الآراء الخاصة بالرئيس أوباما عبر موقع reason.com.

مؤسس فيسبوك يبلغ أوباما استيائه من التجسس على المستخدمين

مؤسس فيسبوك يبلغ أوباما استيائه من التجسس على المستخدمين

مؤسس فيسبوك يبلغ أوباما استيائه من التجسس على المستخدمين

اشتكى مارك زوكربيرج، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي للشركة المالكة لموقع فيسبوك، للرئيس الأمريكي، باراك أوباما، من تجسس الحكومة الأمريكية على أنشطة بعض مستخدمي شبكة التواصل الاجتماعي، بحسب صحيفة نيويورك تايمز.

وكالة الأمن القومي تتجسس على مستخدمي فيسبوك

واتصل مؤسس فيسبوك هاتفيا بأوباما ليعرب عن استيائه من عمليات التجسس على موقع التواصل الاجتماعي والتي تتبناها وكالة الأمن القومي الأمريكية.

وجاءت مكالمة زوكربيرج بعد يوم واحد فقط من تسريب إداورد سنودن، الموظف السابق لدى وكالة الأمن القومي، لوثيقة تكشف قيام الوكالة بإصابة الملايين من حواسيب مستخدمي فيسبوك ببرمجيات خبيثة بهدف التعرف على أنشطتهم على الشبكة الاجتماعية.

وقال زوكربيرج، في منشور على فيسبوك ” أنا منزعج ومحبط من التقارير المتكررة حول سلوك الحكومة الأمريكية”، مضيفا “عندما يعمل مهندسونا بلا كلل لتحسين الأمن، نحن نتصور أننا نحميكم من المجرمين، وليس من حكومتنا”.

وتابع مؤسس فيسبوك “اتصلت بالرئيس أوباما  لأعبر عن استيائي من الضرر الذي تلحقه الحكومة بمستقبلنا. لسوء الحظ، يبدو أننا سنحتاج لوقت طويل لنصلح ذلك بشكل كامل”.