براءات اختراع

شياومي تقترض مليار دولار لإنشاء متاجر لها عالميا

بعد أن حققت الشركة الصينية شياومي أفضل ربع مالي لها خلال المدة الزمنية التي تتراوح بين أبريل ويونيو للعام الجاري، صرحت شياومي أنها قامت بعمل مفاوضات أمس الجمعة لتحصل على قرض بقيمة مليار دولار من 18 بنك مختلف على مستوى العالم، وذلك لتستطيع أن تزيد من قوتها في أسواق آسيا وتمضي بخطى ثابتة في الخطط الخارجية.

وقد تم تنسيق الصفقة من قبل كلا من مورجان ستانلي ودويتشه بنك، كما شاركت العديد من البنوك المختلفة في أوروبا والصين والشرق الأوسط وهونج كونج.

وفي عام 2014 صارت شياومي الصينية الأعلى قيمة بين الشركات الناشئة وذلك في فترة قصيرة، ولكن مازال الطريق أمامها طويلا حتى تستطيع أن تتوغل بشكل أكبر خارج قارة آسيا، وبالرغم من ذلك، فهي تنوي القيام بفتح حوالي 100 متجر في كلا من عام 2018 و2019، مع العلم بأنها تمكنت من فتح 123 منفذ بيع في جمهورية الصين الشعبية، ذلك بالإضافة إلى القفزة التي شهدتها للإيرادات السنوية التي وصلت إلى 328% في هذا الربع المالي الأخير من العام الجاري.

وتعمل شياومي بجهد لتطور من منتجاتها بشكل أفضل من هواتف ذكية، وأجهزة التلفزيون والكاميرات، وأكبر دليل على ذلك ما تلقته الشركة الصينية من حوالي 300 ترخيص لبراءات اختراعات فقط في العام الماضي.

براءة اختراع جديدة من أبل تقوم بطرد السوائل من الهواتف تلقائيا

وردت أخبار من قبل مصادر مطلعة تكشف عن أحدث براءات الاختراع التي قامت شركة أبل الأمريكية بتقديمها، والتي من شأنها طرد السوائل من الهاتف من خلال استعمال مكبرات صوت الجهاز.

مكبرات الصوت والميكروفونات هي نقاط سهلة بطبيعة الحال لدخول المياه في الهاتف، وتهدف براءة الاختراع القادمة من أبل إلى الحد من هذا الضعف مع نهج مزدوج، الأول هو جزء طارد للماء يقوم بمنع المياه من الدخول، والثاني عامل مساعد لإزالة السوائل، بالإضافة إلى استخدام جهاز استشعار في غرفة الصوتيات الخاصة بالهاتف لتحديد وجود أي سائل.

وتتشابه هذه الميزة مع أخرى موجودة في ساعة أبل ووتش 2، ومن خلال هذه الميزة سيقوم مكبر الصوت بإطلاق صوتا لينبه المستخدم إلى دخول سائل إلى الهاتف، ووفقا للبراءة، فإن الاستشعار يمكن أن يتخذ شكل الضغط، الرطوبة، أو وحدة حساسة للصوت، التي يمكن أن تشير إلى أن هناك سائل دخل إلى الهاتف، وتعمل هذه الميزة على طرد المياه مرة أخرى خارج الهاتف بنفس الطريقة التي دخلت بها.

أبل توقف دفع إتاوات براءات اختراع كوالكوم

قفت شركة أبل الأمريكية المصنعة لأجهزة آيفون عن دفع الإتاوات لشركة كوالكوم المصنعة لبراءات اختراع الهاتف، وذلك اعتبارا من الأجهزة التي سوف تباع خلال ربع مارس.

تلك الشركات المصنعة، مثل فوكسكون، تعتبر كوالكوم ملكية فكرية لا غنى عنها لربط الهواتف بشبكة لاسلكية، وقد تسببت هذه الخطوة، وهي الأخيرة في معركة ترخيص ساخنة بين شركة أبل وشركة كوالكوم، في خفض توقعاتها لكمية الإيرادات والأرباح التي ستحققها في الربع المالي الثالث الذي ينتهي في يونيو.

وقال دون روزنبرج، نائب الرئيس التنفيذي والمستشار العام لشركة كوالكوم، في بيان صحفي “بينما اعترفت أبل بأن الدفع مستحق لاستخدام الملكية الفكرية القيمة لشركة كوالكوم، إلا أنها ما زالت تتدخل في عقودنا”.

أعلنت أبل أن: “من جانب واحد شروط العقد غير مقبولة، وبنفس الشروط التي طبقت على أجهزة آيفون وآيباد، والتدخل المستمر في اتفاقيات كوالكوم ليست طرفا غير مشروع، وأحدث خطوة لشركة أبل هي الهجوم على كوالكوم”.

وفي الوقت نفسه، اعترفت أبل بأنها توقفت عن الدفع حتى يمكن حل نزاعها مع شركة كوالكوم، وقالت أبل في بيان لها “نحن نحاول التوصل إلى اتفاقية ترخيص مع شركة كوالكوم منذ أكثر من خمس سنوات لكنهم رفضوا التفاوض بشروط عادلة، بدون سعر متفق عليه لتحديد المبلغ المستحق، قمنا بتعليق المدفوعات حتى يمكن تحديد المبلغ الصحيح من قبل المحكمة، وكما قلنا من قبل، مطالب كوالكوم غير معقولة، بالإضافة إلى أنها كانت تفرض معدلات أعلى على أساس ابتكاراتنا، وليس ابتكاراتهم”.

تعتبر كوالكوم هي أكبر مزود في العالم لرقائق المحمول، وخلق بعض المعايير الأساسية لربط الهواتف بالشبكات الخلوية، وتستمد الشركة جزء كبير من إيراداتها من ترخيص تلك التكنولوجيا لمئات من مصنعي الهواتف وغيرها، ولأن كوالكوم تمتلك الملكية الفكرية المتعلقة بهواتف الجيل الثالث والرابع، فإن أي صانع للهواتف يبني جهازا متصلا بالشبكات الجديدة يجب أن يدفع رسوم الترخيص، حتى لو لم يستخدم رقائق كوالكوم.

هواوي تربح قضية ضد سامسونج وتغرمها 11.6 مليون دولار

تمكنت شركة هواوي الصينية من تحقيق انتصارا كبيرا على شركة سامسونج الكورية، حيث أنها حصلت على قرار من محكمة صينية بتغريم سامسونج 11.6 مليون دولار أمريكي.

وقد حكمت المحكمة الصينية لشركة هواوي بذلك بسبب انتهاك سامسونج لبراءات اختراع خاصة بهواوي، حيث أن الشركة الصينية اتهمت سامسونج بأن 20 نموذجا من هواتف سامسونج وأجهزة التابلت انتهكت ما يزيد عن 10 براءات اختراع، وعلى الجانب الآخر اتهمت سامسونج هواوي في دعوى قضائية بانتهاكها براءات الاختراع خاصتها.

ولا تعد هذه القضية الوحيدة بين الخصمين، حيث أن كلا الشركتين تقوم برفع دعاوى قضائية على الأخرى لانتهاك براءات الاختراع خلال السنوات الماضية، والشركة الصينية في انتظار قرار المحكمة في الصين والولايات المتحدة الأمريكية فيما يتعلق بباقي القضايا التي قامت برفعه ضد الشركة الكورية.

وقد جاء على لسان متحدث باسم شركة سامسونج تعليقا على ذلك أن الشركة سوف تستعرض قرار المحكمة بدقة وتحدد الردود الملائمة.

جوجل تتعرض لغرامة مالية 20 مليون دولار لانتهاكها براءات اختراع

أصدرت محكمة في ولاية تكساس الأمريكية قرارا بتغريم شركة جوجل بمبلغ مالي قدره 20 مليون دولار أمريكي، وذلك لانتهاكها براءات اختراع عند تطوير كروم.

قامت شركة جوجل الأمريكية بانتهاك براءات اختراع تخص الحماية من البرمجيات الخبيثة خلال التصفح، وذلك طبقا لقرار هيئة محلفين تابعة للمحكمة الموجودة بمدينة مارشال، وترجع ملكية براءات الاختراع هذه إلى المهندسين آلين روزمان، وألفونسو شيوفي، والذي قام برفع دعوى قضائية ضد الشركة الأمريكية خلال عام 2013، وذلك قبل رفضها من قبل قاضي أمريكي في عام 2014.

وكان شيوفي قد رفع دعوى قضائية أخرى بالتعاون مع عائلة روزمان ضد جوجل طلبا فيها تحكيم هيئة محلفين، والتي أكدت أن براءات الاختراع الراجع ملكيتها إلى المهندسين قد تم انتهاكها أثناء تطوير خصائص الحماية لمتصفح الإنترنت خاصتها “كروم”.

وقد تقدمت جوجل بطلب إلى المحكمة العليا الأمريكية لإبطال الدعوى القضائية، وزعمت أن براءات الاختراع هذه باطلة وليس لها صلة بما تم استخدامه في تطوير كروم، ولكن رفضت المحكمة طلب الشركة.

نوكيا تنتصر قضائياً على إتش تي سي في بريطانيا

نوكيا إتش تي سي

حققت شركة نوكيا نصراً قضائياً على منافستها إتش تي سي التايوانية بعد أن حكم قاضي المحكمة العليا في بريطانيا بأن الأخيرة انتهكت في بعض منتجاتها براءات اختراع تعود لشركة نوكيا.

وتدور القضية حول براءة الاختراع EP0998024 والمتعلقة بتقنية جهاز الإرسال في الهاتف المحمول.

وبموجب الحكم الصادر عن قاضي المحكمة تستطيع شركة نوكيا حظر جميع منتجات إتش تي سي في بريطانيا والتي تنتهك تلك البراءة، ومن تلك المنتجات الهاتف HTC One.

و من جانبها تقول إتش تي سي أن التقنية –موضوع الانتهاك- تعود لشرائح تطورها شركة كوالكوم، ويجب أن تكون مغطاة باتفاقية بين كوالكوم ونوكيا في الولايات المتحدة.

وقالت إتش تي سي أنها ليست الوحيدة التي انتهكت تلك البراءة وإنما هناك الكثير من الشركات في السوق استخدمت نفس التقنية مثل: آبل وسامسونج وبلاكبيري وسوني.

ومن بين المنتجات التي سيشملها الحظر هاتف إتش تي سي “ون ميني” الذي سيبدأ حظر مبيعاته في بريطانيا ابتداء من 6 ديسمبر المقبل.

 

غوغل تطوّر منافساً لهواتف آبل وسامسونغ

تعتزم غوغل منافسة هاتف آيفون من آبل وهواتف سامسونغ الذكية عبر هاتفها إكس فون
تعتزم غوغل منافسة هاتف آيفون من آبل وهواتف سامسونغ الذكية عبر هاتفها إكس فون

تحضّر شركة غوغل الأميركية لهاتف ذكي جديد يحمل الاسم الرمزي “X Phone” ، وتعمل الشركة على تطويره من خلال خبرة “موتورولا موبيليتي”  لتقحم به منافساً لهواتف آبل وسامسونغ الأكثر شعبية في العالم.

ويقول تقرير لـ “وول ستريت جورنال” أن مهندسي “موتورولا” يعملون بجدّ في الوقت الحالي على الهاتف الجديد ليبصر النور خلال العام 2013.

ومن خلال الهاتف “إكس فون” يتّضح جلياً أن كلاً من غوغل وموتورولا تعملان على جبهتين مستقلتين ، من ناحية تعزيز التنافسية.

فبالنسبة لغوغل هو هاتف ذكي جديد سيضاف إلى سجلّها ، وهي المتخصّصة أساساً في خدمات الإنترنت ، فضلاً عن الدفعة القوية التي سيمنحها الهاتف لنظام التشغيل أندرويد الذي يشغّل بطبيعة الحال أكثر من ثلثي الهواتف الذكية حول العالم.

أما موتورولا فسوف تعمل على تسويق هذا الهاتف من خلال شريكتها الأخرى “Verizon Wireless” ، إضافة إلى دورها الأساسي في تطوير هذا الهاتف بحكم تخصصها في تصنيع العتاد.

وبالطبع لن يكون “إكس فون” الثمرة الوحيدة لشراكة غوغل وموتورولا ، فهناك كمبيوتر لوحي على رزنامة العمل سيتبع هذا الهاتف.

يذكر أن شركة غوغل كانت قد استحوذت على شركة موتورولا موبيليتي في مايو أيار 2011 مقابل 12.5 مليار دولار لتحظى بسجل غنيّ ببراءات الاختراع الخاصة بتصنيع عتاد الهواتف الذكية والمعدّات التقنية.

 

 

أبل تخسر دعوى قضائية لصالح نوكيا وسوني

أقرت لجنة المحكمة في ولاية ” ديلاوير ” الأميركية ،الخميس، بأن شركة آبل انتهكت ثلاث براءات اختراع تعود للشركة القابضة “موبايل ميديا آيدياز” المملوكة لشركتي نوكيا وسوني الأميركية.

حيث وجدت المحكمة ، بعد محاكمة استمرت لأسبوع، أن هاتف آيفون من شركة أبل انتهك ثلاث براءات تتعلق بتقنيات مرتبطة بكاميرا الهاتف الذكي تعود اثنان منهما لنوكيا والثالثة لشركة سوني، كانت شركة “موبايل ميديا” قد استحوذت عليها في عام 2010.

وقال لاري هورن ، الرئيس التنفيذي لشركة موبايل ميديا، أنه لم يحدد بعد ماذا سيترتب على آبل بموجب هذا النصر القضائي ، وأضاف أن الشركة في صدد إقامة دعوى جديدة ضد كل من شركتي RIM الكندية و HTC التايوانية أيضاً بما يخص انتهاك براءات.

ومن جهتها طلبت شركة أبل من المحكمة إصدار حكم يقضي بأن براءات الاختراع التي تعود لــ “موبايل ميديا” منتهية الصلاحية، وبالتالي ليس هناك أي أساس قانوني يثبت صحة الانتهاك ، من وجهة نظر أبل.

آبل وغوغل ومايكروسوفت تتحالف لشراء براءات اختراع من كوداك

قالت وكالة “بلومبيرغ” الأميركية للأنباء، الأحد، أن شركات آبل وغوغل ومايكروسوفت الأميركية تتعاون في الوقت الحالي بشكل حثيث لشراء براءات اختراع من مواطنتها “إيستمان كوداك “الرائدة في مجال التصوير الفوتوغرافي.

وتمتلك شركة كوداك ما يزيد عن 1000 براءة اختراع في مجال التصوير الرقمي تقدر قيمتها بأكثر من 2.5 مليار دولار حسب معدلات الأسعار الجارية للسوق.

ويبدو أن هذا الحلف ليس وليد اليوم ، حيث ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية في شهر آب أغسطس الماضي أن آبل وغوغل تعتزمان توحيد جهودهما لشراء براءات اختراع من كوداك، لتنضم إليهما اليوم شركة مايكروسوفت التي تحاول أن تجد لها مكاناً في هذه الصفقة.

ومن جانبها تشعر شركة كوداك بحاجة ملحّة لبيع هذه البراءات لتتمكن من تسديد قرض بقيمة 950 مليون دولار حصلت عليه يناير الماضي من بنك “سيتي غروب” لتتمكن من الاستمرار ولتضع حداً مؤقتاً لانهيارها.

يشار أن شركة كوداك ، وهي من أعرق الشركات في مجال التصوير منذ ما يزيد عن 100 عام، كانت قد أعلنت إفلاسها في شهر يناير 2012 ، وقالت في ذلك الوقت أنها أقدمت على هذه الخطوة بهدف إعادة التنظيم و لحماية أصول الشركة ولكنها ملتزمة بكافة ديونها تجاه عملائها.