برامج الكمبيوتر

مايكروسوفت تضيف ميزات لتطبيق سكايب في تحديثات جديدة

مايكروسوفت تضيف ميزات لتطبيق سكايب في تحديثات جديدة

مايكروسوفت تضيف ميزات لتطبيق سكايب في تحديثات جديدة

أعلنت شركة مايكروسوفت للبرمجيات عن إطلاقها تحديثات جديدة لتطبيق سكايب على نظام تشغيل ويندوز.

ميزات مايكروسوفت الجديدة لتطبيق سكايب

وقالت الشركة عبر تدوينة لها على مدونتها الخاصة ببرنامج سكايب الذي تمتلكه “الإصدار الجديد والذي يحمل رقم 2.7 من التطبيق سيقدم للمستخدم ميزتين جديدتين الأولى هي إمكانية تغيير الحالة والظهور غير مرئي أثناء فتح البرنامج من التطبيق على نظام ويندوز، مع إمكانية استلام الرسائل المرسلة إلى المستخدم وقراءتها دون معرفة الطرف الأخر أن المستخدم موجود بالفعل”، وذلك وفقا لما جاء على موقع winbeta .

أما الميزة الثانية وهي إمكانية تسجيل الخروج من التطبيق، فهي ليست بالجديدة حيث أنها كانت موجودة بالفعل في إصدارات سابقة، ولكن مايكروسوفت قامت بحذفها، والآن ها هي تعيدها مرة أخرى.

يذكر أن هذه الميزة متاحة فقط لمستخدمي ويندوز 8.1، ويبدو أن مايكروسوفت تريد ان تفعل أي شئ كي تجذب المستخدمين للترقية لنظام تشغيل ويندوز 8.1 الأحدث.

مايكروسوفت توقف مبيعات ويندوز 7

مايكروسوفت توقف مبيعات ويندوز 7

مايكروسوفت توقف مبيعات ويندوز 7

أعلنت شركة مايكروسوفت أنها أوقفت توزيع النسخ الأصلية من نظام التشغيل التابع لها ويندوز 7 لمنافذ البيع، في نهاية أكتوبر الماضي.

ولا يعني ما أعلنته الشركة، إنه تم وقف بيع أجهزة الكمبيوتر التي تأتي بويندوز7 مثبتا عليها، حيث لم يتم تحديد موعد معين لوقف إطلاق الشركات المصنعة للحواسيب المزيد من الكمبيوترات التي تعمل بالنظام.

وكانت مايكروسوفت قد ذكرت في وقت سابق،عبر موقعها، أنها ستوقف إطلاق الأجهزة التي تعمل بويندوز 7 في 31 أكتوبر المقبل، إلا أنها حذفت هذه المعلومات.

مايكروسوفت تريد تنشيط مبيعات ويندوز 8

ويبدو أن مايكروسوفت أقبلت على هذه الخطوة من أجل تنشيط مبيعات نظام التشغيل الجديد ويندوز 8 وإصداره الأخير 8.1، وخاصة في ظل تحرك مبيعات النظام الجديد بصورة بطيئة في الأسواق.

الجدير بالذكر أن أخر الإحصائيات كشفت أن ويندوز 8 و ويندوز 8.1 معا يمتلكان حصة سوقية قدرها 9.3 في المائة، فيما يمتلك ويندوز 7 حصة قدرها 46 في المائة، وويندوز إكس بي  31 في المائة.

برنامج جديد يعلم الكمبيوتر التفكير السليم!

برنامج جديد يعلم الكمبيوتر التفكير السليم!

برنامج جديد يعلم الكمبيوتر التفكير السليم!

تقوم جامعة كارنيجي ميلون الأمريكية حاليا بتجربة برنامج من شأنه تعليم أجهزة الكمبيوتر التفكير السليم من خلال تحليل الصور التي يستقبلها .

ويهدف البرنامج -الذي يعرف باسم نيل- إلى التعرف على ما إذا كان يمكن لأجهزة الكمبيوتر أن تتعلم بنفس الطريقة التي يتعلم بها الإنسان.

وتقوم فكرة نيل على التعرف على الصور وربطها ببعض حتى يتمكن جهاز الكمبيوتر من فهم العالم الخارجي.

غوغل تشترك في تمويل برنامج الكمبيوتر الجديد

واستطاع البرنامج أن يفحص ثلاثة ملايين صورة، منذ شهر يوليو الماضي، كما نجح في التعرف على 1500 شكل من وسط مليون ونصف صورة، وتمكن من التعرف على 1200 مشهد من بين مئات الآلاف من المشاهد المصورة، فضلا عن التعرف على 2500 علاقة بين الأشياء في الصورة التي يحللها.

ويقوم مكتب البحوث البحرية التابع لوزارة الدفاع الأمريكية، وشركة غوغل، بتمويل البرنامج الجديد.

ويسعى الفريق المطور للبرنامج إلى جعله يتعرف من تلقاء نفسه على العلاقات بين العناصر المختلفة دون أن يتدخل أحد.