الكمبيوتر

لا تجسس بعد اليوم لأن فتح الكمبيوتر سوف يصبح بالقلب

قامت مجموعة من الباحثين والعلماء بجامعة بافالو بمدينة نيويورك، بتطوير نظام حماية جديد خاصة بأجهزة الكمبيوتر، ويعد هذا النظام الأول من نوعه، وذلك من خلال التعرف على حجم وشكل القلب للفتح، وذلك يتم بمسح أبعاد القلب مع مراقبة نشاطه بشكل دائم، وذلك باستخدام رادار دوبلر منخفض المستوى، وذلك لخلق أكبر مستوى من الأمن، ومن أي أحد من التجسس أو فتح الكمبيوتر الخاص بك.

 

ومن المقرر أن يتم شرح كيفية عمل هذه التكنولوجيا الشهر المقبل خلال المؤتمر الدولي السنوي 23 للحوسبة المتنقلة والاتصالات الذي سوف يقام في يوتا، ومن الممكن أن يتم استخدام هذا النظام الأمني بالمطارات والهواتف الذكية، ليصبح البديل الأمثل عن كلمات السر التقليدية.

 

ووفقاً لما نقله الموقع الأمريكى Engadget أن قوة إشارة الرادار الذي يعمل به النظام، أقل من من شبكة الواي فاي، والمقصود بذلك أنه ليس لها أي آثار جانبية على صحة الإنسان، وذلك حسب ما صرح به المؤلف الرئيسي للدراسة ونياو شو.

 

وأضاف شو أن النظام يحتاج فقط إلى 8 ثواني ليستطيع أن يقوم بمسح القلب المرة الأولى، أما بعد ذلك، فلن يحتاج الأمر إلى هذا الوقت، والشاشة هي التي سوف تكون لها القدرة بالتعرف على شكل وحجم قلب المستخدم في أسرع وقت ممكن.

 

ومن أهم الأشياء التي يتميز بها هذا النظام الجديد عن غيره، هو أنه لن يقوم بإزعاج المستخدمين، لأنه لا يحتاج إلى اتصال، كما أنه لا يسمح لجهاز الكمبيوتر بالعمل إذا كان أحد غير صاحبه يجلس أمامه، وذلك لأنه يراقب قلب المستخدم الأساسي دائماً، ومن المخطط له أن يقوم شو بتركيب هذا النظام المتطور على جانب لوحة مفاتيح الكمبيوتر.

 

ومن الجدير بالذكر أن نظم القياس الحيوية القائمة على القلب، تم استخدامها منذ حوالي عشرة أعوام، وكان ذلك مع الأقطاب الكهربائية التي تعمل على قياس إشارت القلب الكهربائي، ولكن المختلف هنا، أنه لم يتمكن أحد العلماء والباحثين بتطوير جهاز يعمل بالاتصال عن بعد ويستطيع أن يقوم بتوصيف الصفات الهندسية للقلوب وتحديد الهوية.

برنامج جديد يعلم الكمبيوتر التفكير السليم!

برنامج جديد يعلم الكمبيوتر التفكير السليم!

برنامج جديد يعلم الكمبيوتر التفكير السليم!

تقوم جامعة كارنيجي ميلون الأمريكية حاليا بتجربة برنامج من شأنه تعليم أجهزة الكمبيوتر التفكير السليم من خلال تحليل الصور التي يستقبلها .

ويهدف البرنامج -الذي يعرف باسم نيل- إلى التعرف على ما إذا كان يمكن لأجهزة الكمبيوتر أن تتعلم بنفس الطريقة التي يتعلم بها الإنسان.

وتقوم فكرة نيل على التعرف على الصور وربطها ببعض حتى يتمكن جهاز الكمبيوتر من فهم العالم الخارجي.

غوغل تشترك في تمويل برنامج الكمبيوتر الجديد

واستطاع البرنامج أن يفحص ثلاثة ملايين صورة، منذ شهر يوليو الماضي، كما نجح في التعرف على 1500 شكل من وسط مليون ونصف صورة، وتمكن من التعرف على 1200 مشهد من بين مئات الآلاف من المشاهد المصورة، فضلا عن التعرف على 2500 علاقة بين الأشياء في الصورة التي يحللها.

ويقوم مكتب البحوث البحرية التابع لوزارة الدفاع الأمريكية، وشركة غوغل، بتمويل البرنامج الجديد.

ويسعى الفريق المطور للبرنامج إلى جعله يتعرف من تلقاء نفسه على العلاقات بين العناصر المختلفة دون أن يتدخل أحد.

عدد المشتركين بالهاتف النقال سيفوق سكان الأرض

كشف تقرير لشركة “إريكسون ” السويدية لخدمات الاتصالات  أن نسبة الهواتف الذكية التي بيعت حول العالم خلال الربع الثالث من عام 2012 بلغت 40% من مجمل الهواتف النقالة، مقارنة بــ 30% بيعت خلال العام 2011 وعلى مدار السنة.

كما ذكر التقرير أن تدفق البيانات عبر الهواتف النقالة إجمالاً قد تضاعف في الفترة مابين الربع الثالث من عام 2011 والربع الثالث من عام 2012، ومن المتوقع أن تنمو بمقدار 12 مرة مابين العامين 2012 و 2018.

ويعود هذا النمو المضطرد في حركة البيانات عبر الهاتف النقال إلى عدد المشتركين بالهاتف النقال حول العالم والذي من المتوقع أن يبلغ قرابة 6.6 مليار مشترك مع نهاية العام الجاري و 9.3 مليار مع نهاية عام 2018 وهو ما يفوق بكثير تعداد سكان الأرض وفقاً لآخر إحصائية.

أما فيما يتعلق بمشتركي الإنترنت على الهاتف النقال فقد تصدرت الصين قائمة دول العالم بنمو عدد المشتركين بزيادة بلغت 38 مليون مشترك حتى بداية الربع الرابع من العام الجاري ، تتبعها البرازيل بزيادة بمقدار 9 ملايين مشترك، ثم إندونيسيا بسبعة ملايين وأخيرا تحل الفلبين كرابع دولة في العالم نمواً في عدد مستخدمي الإنترنت عبر الهاتف بزيادة بلغت خمسة ملايين مشترك.

وعلى سبيل المقارنة ، فقد حققت الشركة المشغلة للهاتف النقال في الفلبين “غلوب تيليكوم” زيادة في إيرادات تصفح الإنترنت على الهاتف النقال بمقدار  0.6 مليار دولار خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2012 أي بزيادة بنسبة 6% عن العام الماضي .

وتقول بيانات أخرى صادرة عن شركات اتصالات عالمية أن عدد مستخدمي الإنترنت عبر الهاتف النقال سيتجاوز مستخدميه عبر الكمبيوتر الشخصي بحلول عام 2014، وأن متصفحي الإنترنت  على الهاتف النقال سيبلغ أربعة أضعاف مستخدميه على الكمبيوتر الشخصي في عام 2015.