تطالب إل جي بالحظر على خلفية انتهاك سامسونغ لثلاث براءات اختراع لتقنيات خاصة بها
تطالب إل جي بالحظر على خلفية انتهاك سامسونغ لثلاث براءات اختراع لتقنيات خاصة بها

بدأت شركة إل جي الكورية ، الأربعاء ، بإجراءات قضائية  تسعى من ورائها إلى حظر مبيعات الكمبيوتر اللوحي غالاكسي نوت 10.1 للشركة الكورية الأخرى سامسونغ، وفقا لتقارير إعلامية.

وتقول شركة إل جي أنها ستتكبد خسارة بقيمة مليون دولار في كل يوم تستمر فيه مبيعات كمبيوتر سامسونغ اللوحي في كوريا الجنوبية، وفقاً لوكالة “داو جونز” الإخبارية.

وتأتي هذه الإجراءات القضائية من إل جي على خلفية انتهاك شركة سامسونغ لتقنيات تستخدمها إل جي في شاشاتها.

وتقول وكالة “داو جونز” أن الإجراءات التي تتخذها “إل جي” لا تتوقف عند حد حظر المبيعات، وإنما تسعى الشركة إلى أبعد من ذلك بما فيه وقف تصنيع و توريد المنتج موضوع الانتهاك، كما ستطالب إل جي ، في حال انتصارها في هذا النزاع ، بتعويض بقيمة تقارب المليار دولار نتيجة خسائر عدم امتثال سامسونغ للحظر المفروض عليها.

ومن جهته قال نائب رئيس شركة سامسونغ أن الشركة ستقوم بالرد على الادعاءات الباطلة لشركة إل جي ، على حد قوله، فالشركة لم تنتهك أية براءات تتعلق بتقنيات خاصة بها.

يذكر أن شركة إل جي ليست الوحيدة التي طالبت بحظر كمبيوتر سامسونغ اللوحي، ففي شهر نوفمبر تشرين الثاني الماضي طلبت شركة آبل من إحدى المحاكم الأميركية إضافته إلى قائمة العديد من منتجات سامسونغ التي تطالب آبل  بحظر بيعها أيضا على خلفية انتهاك براءات اختراع.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *