Switch يكسر حاجز التوقعات في المبيعات ونينتندو تنوي مضاعفة إنتاج الجهاز

أطلقت شركة نينتندو اليابانية جهاز الألعاب الهجين خاصتها Switch في 3 من شهر مارس الجاري، وتخطط الشركة لزيادة إنتاجها للجهاز.

ويستخدم جهاز Switch كجهاز محمول، أو كجهاز منزلي، وذلك من خلال وصله بأداتي التحكم Joy-Cons القابلتين للنزع، ويمتلك الجهاز شاشة بحجم 6.2 بوصة، بدقة 720P في وضعية المحمول، أما في حالة توصيله كجهاز منزلي تبلغ دقته 1080P، ومزود بذاكرة تخزين داخلية بحجم 32 جيجابايت، ويعمل برقاقة من نفيديا من نوع Tegra.

وطبقا لتقديرات الباحثون فإن الجهاز تمكن من تحقيق مبيعات تصل إلى 1.5 مليون وحدة، وقد كانت شركة نينتندو تنوي شحن 2 مليون وحدة في شهر مارس بالكامل، ولكن الإقبال على الجهاز كسر حاجز التوقعات، وورد تقرير من صحيفة WSJ مؤخرا يشير إلى أن الشركة اليابانية تخطط إلى زيادة إنتاج الجهاز أثناء العام الأول من إطلاقه، وطبقا للتقرير فإن الشركة تعتزم شحن 8 مليون جهاز في العام المقبل، وستضاعف طاقتها الإنتاجية، أي ما يساوي 16 مليون جهاز، وهذا بداية من مطلع شهر أبريل المقبل وحتى نهاية شهر مارس من عام 2018 القادم.

تعليقات
تحميل...