بالفيديو: هكذا تختبر سامسونج أجهزتها القابلة للطي

غالبًا ما يُنظر إلى الهواتف الذكية القابلة للطي على أنها هشة مقارنة بالأجهزة التقليدية، لكن سامسونج قامت بالكثير من العمل على مدار العامين الماضيين لتغيير ذلك. حيث أظهرت الشركة، في مقطع فيديو أصدرته، كيف تختبر متانة هاتفي Galaxy Z Fold 3 وFlip 3.

في مقطع فيديو موجز، تعرض سامسونج الاختبارات الداخلية المختلفة التي تجريها الشركة للتحقق من متانة هاتفي Galaxy Z Fold 3 وGalaxy Z Flip 3. وتلقي الاختبارات نظرة على مجموعة متنوعة من السيناريوهات المختلفة بما في ذلك مقاومة الماء، اعتمادية قلم S Pen، وبالطبع، المفصل. تختبر سامسونج هذه الأجهزة ضد 200 ألف طية لضمان قدرة المفصلة على تحمل ما يعادل خمس سنوات من الاستخدام.

أحد أكثر الاختبارات إثارة للاهتمام هنا هو في “الغرفة البيئية” التي تُخضع الجهاز لظروف مختلفة من الرطوبة ودرجات الحرارة المتفاوتة. في الماضي، كان من الواضح أن الأجهزة القابلة للطي واجهت مشكلات في درجات الحرارة الباردة، لذلك، فإن اختبار سامسونج لذلك أمر مشجع بالتأكيد.

تضمن اختبارات الغرفة البيئية أن الخصائص، مثل تشغيل الفيديو، والعتاد الصلب، مثل الكاميرات، تعمل بشكل صحيح في مجموعة متنوعة من المناخات، من الجاف إلى الرطب، ومن الساخن إلى البارد. كما تثبت اختبارات مقاومة الماء الجودة العالية لأول هاتف ذكي قابل للطي مقاوم للماء من خلال الاختبار حتى في أوضاع الطي المختلفة، بما في ذلك الوضع المرن. من خلال اختبارات الرسم بقلم S Pen، نضمن أداء اللوحة المكنونة أسفل الشاشة القابلة للطي بما في ذلك مكان طيه. ولضمان أن الأجهزة القابلة للطي الجديدة ترقى إلى مستوى الاسم نفسه، تخضع أجهزة سلسلة Galaxy Z لاختبارات طي صارمة تدوم حتى 200 ألف طية، أو حوالي خمس سنوات من الاستخدام في حالة الطي والفرد بمعدل 100 مرة في اليوم. تعكس اختبارات الطي المحسّنة أنماط المستخدم الفعلية في السيناريوهات الفعلية مثل الطي والفتح باستخدام كلتا اليدين.

اقرأ أيضًا: مقارنة بين الهواتف القابلة للطي والقابلة للف: أيهما أفضل؟

ما لم تختبره سامسونج هو السقوط، لكن الأشخاص في Allstate وضعوا هذا الجانب للاختبار مرة أخرى في أغسطس. قد وجدوا أن هاتف Galaxy Z Fold 3 كان أحد أكثر الأجهزة القابلة للطي متانة حتى الآن، حيث نجت الشاشة الداخلية من السقوط مع تلف طفيف للغاية، وهي نتيجة رائعة لأي اختبار متانة تقريبًا، وبالأخص لجهاز يستخدم زجاج نحيف للغاية Ultra-Thin قابل للطي.

بالطبع، لا تمثل هذه الاختبارات دائمًا ما هو غير متوقع. فوفقًا لموقع 9to5Google، تعرض جهاز Galaxy Z Flip 3 لديهم لكسر زجاجي لم يكن له سبب واضح ومباشر. من المؤكد أن متانة الهواتف القابلة للطي مثيرة للإعجاب، كما تظهر هذه الاختبارات، ولكن كما هو الحال مع أي تقنية، هناك مجال للتحسين.

أحمد سليمان

الساعي نحو الكمال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى