بحضور آبل وفيسبوك.. انطلاق المؤتمر العالمي للذكاء الاصطناعي في شنغهاي 2022

بدأت فعاليات المؤتمر العالمي للذكاء الاصطناعي 2022 في شنغهاي بحضور مجموعة كبيرة من الشركات الأمريكية والإتحاد الأوروبي، مثل فيسبوك وآبل وكوالكوم على الرغم من الحرب الإقتصادية بين أمريكا والصين.

آبل وفيسبوك و المؤتمر العالمي للذكاء الاصطناعي

وتوافدت شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبرى على المؤتمر العالمي للذكاء الاصطناعي في شنغهاي ، في تناقض صارخ مع جهود الحكومة الأمريكية المستمرة لإبعاد نفسها بشتى الطرق عن أي اتصال بالصين.

وتضمن حفل الافتتاح كلمة افتراضية ألقاها كريستيانو آمون، الرئيس التنفيذي لشركة كوالكوم. الذي قال إن الشركة سوف توفر التكنولوجيا والحلول الأكثر اكتمالا وشمولا في الصين والعالم.

وتروج شركة كوالكوم لشرائحها المتقدمة في المؤتمر العالمي للذكاء الاصطناعي في شنغهاي.

ووفقًا لوسائل الإعلام الصينية، يضم المؤتمر مديريين تنفيذين أو أماكن خاصة لشركات مثل AMD وميتا وآبل وغيرهم.

وخلال هذا المؤتمر سوف يركز عمالقة الإنترنت الصينيون على مفهوم التكنولوجيا من أجل الصالح الاجتماعي. حيث يسعون إلى تسليط الضوء على جهودهم في مواجهة التحديات التي أحدثتها بعض التقنيات المتقدمة. ودعم القطاعات المتعلقة بمعيشة الناس.

ويعد المؤتمر العالمي للذكاء الاصطناعي في شنغهاي  WAIC هذا العام. أحد أكبر تجمعات الذكاء الاصطناعي (AI) في البلاد مع أكثر من 200 شركة بما في ذلك عملاقي الإنترنت علي بابا وتينسنت. وهناك أكثر من 30% من العارضين حضروا الحدث لأول مرة.

إقرأ أيضا من تكنولوجيا نيوز:

كيف تجعل هاتفك يصوّر أي شخص يحاول الدخول إليه دون علمك

خلال منتدى حوكمة الذكاء الاصطناعي، قال فو هونغ يو، نائب مدير مركز اقتصاد البيانات التابع لشركة Aliresearch. إن تقنيات الذكاء الاصطناعي أحدثت بعض المشكلات والتحديات الجديدة أثناء تطبيقها. مثل تأثير خوارزميات البحث على الخصوصية الشخصية وكذلك كيفية تأثير خوارزميات التسعير على حقوق المستهلكين.

ودعا فو الشركات إلى معالجة هذه المخاطر من خلال جهود مثل تحسين التقنيات للتعامل مع مخاطر الذكاء الاصطناعي. فضلاً عن فرز الروابط المهمة في حوكمة الذكاء الاصطناعي للتعامل مع المخاطر المحتملة.

أخيرا، عرضت تينيسنت الصينية في جناحها بعض جهود الشركة لدفع التكنولوجيا من أجل الصالح الاجتماعي. مثل مسابقة ابتكار المنفعة العامة المسماة “Light”. كما أظهرت كيف قدم مختبرها التكنولوجي حلولًا للذكاء الاصطناعي لدعم الزراعة وعلم الفلك والقطاعات الأخرى المتعلقة بمعيشة الناس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى