إذا كنت متحمس للاتصال الفضائي في آيفون 14.. هذا الهاتف يقدمها أفضل بمراحل

بدأت فكرة صناعة هاتف ذكي قادر على الاتصال مع الأقمار الصناعية في اتخاذ منعطف آخر خلال الفترة الحالية، بعدما بدأت الشركات بالفعل وفي مقدمتها أبل مع هاتف آيفون 14، في اتخاذ خطوات نحو اعتماد هذه الوسيلة من الاتصال في منتجاتها.

يعد الاتصال عبر الأقمار الصناعية مع الهواتف، قديم نسبيًا في الوقت الحالي، فمنذ سنوات هناك بالفعل أجهزة لا سلكية أو هواتف تقدم هذه الميزة ولكنها مع قدرات محدودة ولا تقديم جميع الخدمات المعروفة في هاتف ذكي.

ووفقًا لتقرير نشرته BBC فإنه في الوقت الذي ظهرت تتردد فيها شائعات قدرة آيفون 14 القادم من أبل على توفير اتصال بالأقمار الصناعية، هناك شركة أخرى لديها خطط واقعية بالفعل لتقديم أفضل تجربة في الوقت الحالي.

وذكر التقرير أن هاتف شركة بوليت Bullitt القادم في فبراير عام 2023 المقبل، سيكون قادر على تقديم أفضل خدمة اتصال عبر الأقمار الصناعية في هاتف ذكي، يتفوق على خطط أبل ورجل الأعمال إلون ماسك، مالك والمدير التنفيذي لشركة سبايس اكس والذي يريد تجربة خدمة الاتصال نفسها مع هواتف بالتعاون مع شركة T-Mobile.

شركة Bullitt هي شركة بريطانية تطلق هواتف ذكية تعمل بنظام أندرويد بالتعاون مع شركة CAT للمعدات الثقيلة، وهي هواتف تتميز بقوة التحمل والعمل في الحالات الشاقة.

هاتف بوليت

وتستعد الشركة حاليًا لإطلاق جيل جديد من هاتفها في بدايات العام القادم، وستكون أول هواتف من الشركة مزودة بقدرة فائقة للاتصال مع الأقمار الصناعية بمجرد عدم وجود تغطية خلوية أو اتصال wi-fi.

وأفاد التقرير أنه في الوقت الذي تزعم فيه الأخبار أن اتصال آيفون 14 مع الأقمار الصناعية سيكون محدودًا في أوقات الطوارئ وفي مناطق محدودة في أمريكا الشمالية، فإن هاتف بوليت القادم سيكون قادر على تقديم الخدمة في جميع أنحاء العالم.

كما تفوقت الشركة أيضًا على مشروع إلون ماسك مع T-Mobile فبعد أن كانت التجربة مقررًا لها في وقت قريب، خرج رجل الأعمال وصاحب Space X التي تمتلك أكبر تغطية من الأقمار الصناعية على مسافات قريبة من الأرض، ليؤكد أن هناك أعطال ستؤجل المشروع إلى نهاية 2023.

وكان ماسك قد أشار إلى أن الهواتف ستحتاج إلى نحو 30 دقيقة من أجل الاتصال مع الأقمار الصناعية في المنطقة التي يتواجد فيها الهاتف، في حين أن شركة بوليت تقول أن هاتفها سيرتبط مع أقمار خلال ثوانٍ معدودة فقط.

رسائل عبر الأقمار الصناعية

واختتم التقرير بالتأكيد أن هاتف Bullitt القادم سيوفر هذا النوع من الاتصال بالتعاون مع شركتين للأقمار الصناعية، وسيكون الهاتف قادر على استقبال وارسال رسائل نصية في أي مكان حول العالم لا تتوفر فيه الشبكات الخلوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى