المنزل الذكي …على بعد خطوات من بيوتنا

المنزل الذكي

صحيفة إيلاف الإلكترونية

تتسابق كبرى شركات التكنولوجيا العالمية على عرض جديد ابتكاراتها في معرض لاس فيغاس للإلكترونيات الاستهلاكية CES 2014 الذي يختتم فعالياته اليوم الجمعة، وتركّز الشركات في معظم منتجاتها على تبنّي فكرة “المنزل الذكي” لحياة أكثر رفاهية. 

قبل عامين من الآن وربما أكثر بدا أن المنزل الذكي بات أقرب إلينا أكثر من أي وقت مضى، ومع انطلاق فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2014 في مدينة لاس فيغاس الأميركية يبدو أن الأمر أصبح على بعد خطوات لا أكثر.

فقد كشفت شركة بيلكن الأميركية المتخصصة في إنتاج الحلول الذكية و الإلكترونيات الاستهلاكية خلال مشاركتها في المعرض عن مجموعة من الأجهزة المنزلية يمكن التحكم بها عبر الأجهزة الذكية من هواتف وحواسيب لوحية بنظامي التشغيل iOS وأندرويد.

“ويمو سمارت بلبز WeMo Smart bulbs” مصابيح ذكية قادرة على تعديل ألوان إضاءتها وتعمل بتقنية الصمام الثنائي الباعث للضوء أو ما يعرف بـ “إل إي دي LED” ويتم التحكم بها لاسلكياً عبر تقنية واي فاي من خلال تطبيق مخصص يحمل الاسم “WeMo app” لأجهزة iOS وكذلك الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية التي تعمل بنظام أندرويد، وتعمل تلك المصابيح بسطوع يبلغ حده الأقصى 800 “لومن”.

وتتمتع تلك المصابيح بمزايا ذكية عديدة أبرزها خاصية “dim-to-sleep” ومن خلالها يخفت ضوء المصباح تدريجياً عند اقتراب موعد نومك، ومع خاصية “Vacation” يبقى المصباح في وضعية إيقاف التشغيل في أيام عطلاتك فضلاً عن إمكانية التحكم بها من خارج المنزل بمجرد اتصالك بالإنترنت.

وليست الوحيدة شركة “بيلكن” التي قدمت هذا النوع من المصابيح فهناك منافستها اليابانية “فيليبس” التي عرضت مصابيحها الذكية “Philips Hue”، إلا أن مصابيح بيلكن ستكون أقل تكلفة إذ ستطرح الحزمة المكونة من مصباحين مع الجهاز الذي يربط بينهما ضمن الشبكة المنزلية “WeMo Link” بـ 129 دولاراً.

“الطبّاخ” الذكي :

كما عرضت بيلكن في الحدث التقني الأكبر من نوعه في العالم آلة طبخ ذكية أطلقت عليها الاسم “Crock Pot WeMo Slow Cooker” مزودة بتقنية واي فاي لتتمكن من التحكم بها من خلال التطبيق “WeMo app” ذاته، فيمكن مثلاً زيادة درجة الحرارة أو إنقاصها حسب الرغبة في سرعة الطهي ويمكن أيضاً إطفاء الجهاز بشكل كامل، كما يرسل التطبيق تنبيهات إلى الهاتف الذكي المتّصل عندما يصبح الطعام جاهزاً للأكل.

سيارات ذكية:

لا يتوقف الأمر على الأجهزة المنزلية وإنما يتعداه إلى السيارات الذكية، فشركة “أودي Audi” الألمانية كانت حاضرة في لاس فيغاس وأعلنت عن شراكة مع “غوغل” المطورة لنظام أندرويد لتزويد مركباتها بأنظمة ترفيه ومعلومات تعتمد في عملها على منصة أندرويد التي تسيطر على الحصة الأكبر عالمياً في سوق الأجهزة الذكية.

قدمت شركة أودي بجناحها الخاص في المعرض أولى ثمرات شراكتها الجديدة مع غوغل، وعرضت حواسيب لوحية بنظام أندرويد أطلقت عليها الاسم “أودي سمارت ديسبلاي” تم دمجها ضمن مركبات أودي وتتصل بها عبر تقنية واي فاي، وتتيح للسائق تجربة مماثلة لتلك التي تقدمها أجهزة أندرويد التقليدية كتصفح الإنترنت والاستماع إلى الموسيقى والاستفادة من خدمات الخرائط والملاحة وحتى إدارة المكالمات الهاتفية وغيرها، وتدعم تلك الحواسيب الاتصال عبر شبكات الجيل الرابع 4G LTE ذات السرعات العالية في التصفح وتحميل البيانات كما تدعم الوصول إلى متجر تطبيقات غوغل “بلاي ستور” لتثبيت جميع التطبيقات المتوافقة.

وكانت شركة آبل المنافسة لغوغل في سوق الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية أعلنت سابقاً عن شراكة مع بعض مصنعي السيارات مثل”بي إم دبليو BMW” وهوندا لتوفير نظام الاستجابة للأوامر الصوتية الخاص بها “سيري SIRI ” في السيارات التي تطورها تلك الشركات.

سامسونغ “سمارت هوم”:

بدورها ترغب شركة سامسونغ الكورية الجنوبية الرائدة في صناعة الأجهزة المنزلية كأدوات التبريد والطهي والتنظيف والأجهزة الترفيهية كالشاشات والتلفزيونات في أن تكون لها الريادة في مجال المنزل الذكي إذ تعرض الشركة في جناحها الخاص بمعرض لاس فيغاس ما تسميه منصة “سمارت هوم” التي يمكن من خلالها التحكم بكل الأجهزة المنزلية وتعمل من خلال ربط كافة الأجهزة المنزلية والتحكم فيها عبر نظام واحد يعتمد بشكل أساسي على اتصال واي فاي.

تعليقات
تحميل...