مصر تحجب يوتيوب ردا على الفيلم المسيء للإسلام

حجب يوتيوب في مصر

قضت محكمة القضاء الإداري المصرية يوم السبت بحجب موقع يوتيوب لمشاركة الفيديو على الإنترنت داخل مصر لمدة شهر بسبب عرضه لفيلم يسيء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وكان الفيلم الذي أنتج في الولايات المتحدة وعرض على يوتيوب العام الماضي قد أثار احتجاجات عنيفة استهدفت سفارات أمريكية وغربية في العديد من الدول من بينها مصر وليبيا في سبتمبر.

وقالت وكالة أنباء الشرق الاوسط المصرية إن المحكمة قضت “بإلزام الحكومة ممثلة في وزارتي الاتصالات والاستثمار بوقف عمل موقع يوتيوب لمدة 30 يوما من تاريخ صدور هذا الحكم وقطع إشارة استخدامه على شبكة الإنترنت.”

ونقلت عن المحكمة قولها إنها “ثبت لديها … أن موقع يوتيوب أصر على تداول الفيلم المسيء للدين الإسلامي والرسول ولم يحترم عقيدة الملايين في مصر.”

وفي أول رد فعل رسمي على الحكم قال الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في بيان إنه سيتخذ الإجراءات اللازمة لحجب الموقع المملوك لشركة غوغل فور تلقيه نسخة من الحكم.

وقالت غوغل في رد مقتضب على استفسار من رويترز “لم نتلق أي بيان رسمي من القضاء أو الحكومة بخصوص هذا الأمر.”

ولم توضح ما ستقوم به في حال مطالبة الحكومة لها بحجب الموقع.

ورفضت غوغل في السابق رفع الفيديو من يوتيوب رغم تعرضها لضغوط من البيت الأبيض وآخرين لكن الشركة حجبت اللقطات الترويجية للفيلم في مصر وليبيا ودول إسلامية أخرى.

تعليقات
تحميل...