تويتر تضيف ميزة “المجتمعات” لجمع أصحاب الاهتمامات المشتركة

بدأت تويتر في اختبار ميزة “المجتمعات” لمساعدة  المستخدمين من خلال التركيز على موضوع واحد فقط بدلًا من ازدحام الجدول الزمني الذي قد يتحدث عن الأفلام والأخبار وآراء الطعام الرهيبة في نفس الوقت.

فمن خلال ميزة المجتمعات الجديدة يمكنك الانضمام إلى المجتمع المناسب لأهتماماتك، سواء كان محبي الكلاب أو عشاق الطعام الهندي أو النباتات للتحدث عن هذا الموضوع المحدد.

الفرق بين ميزة “المجتمعات” على تويتر وبين “موضوعات تويتر”

من المهم عدم الخلط بين ميزة المجتمعات الجديدة وبين “موضوعات تويتر”، والتي يتم تمييزها تلقائيًا ضمن تصنيفات الاهتمامات مثل التشفير والتغريدات المضحكة وكرة القدم والكريكيت والشركات الناشئة.

بمجرد الانضمام إلى مجتمع ما، يمكنك التغريد إلى تلك المجموعة المحددة بدلًا من التغريد لجميع متابعيك. وسنقوم بشرح ذلك في الفقرات التالية.

ماهي حدود استخدام الميزة الجديدة؟

ستبدأ الميزة بالمجتمعات التي تم إنشاؤها مسبقًا حول الكلاب والطقس والأحذية الرياضية والعناية بالبشرة وعلم التنجيم.  

لم توضح تويتر حتى الآن إذا كان هذا يعني أن أشخاص محددين فقط هم من يمكنهم إنشاء مجتمعات، أو يمكن إنشاء مجتمعات ضمن مجموعة من فئات معينة.

حاليًا إذا كنت مهتم بإنشاء مجموعة، يمكنك التواصل مع تويتر من خلال هذا النموذج.

أما إذا كنت ترغب في الانضمام إلى إحدى مجتمعات تويتر، فيجب أن تتم دعوتك من خلال مشرف أو عضو. من المتوقع تنافس مستخدمي تويتر في طلب الدعوات على جدولهم الزمني للمجتمعات المعروفة.

طبقًا لتصريحات تويتر، ستكون  المجتمعات مفتوحة للجميع لرؤيتها، لذلك لن تكون هناك أي مجتمعات مغلقة في الوقت الحالي.

قد تكون الإضافة الجديدة، لا تناسب بعض المستخدمين لتويتر. فهناك من يمكنهم متابعة مجتمع متعلق بكرة القدم أثناء مشاهدة المباريات. وكذلك يمكنهم مناقشة وصفات جديدة وتعلم حيل غذائية في المجتمع المتعلق بالطهي في نفس الوقت.

كما أن المجتمعات هي رد تويتر على مجموعات فيسبوك و ريديت. ومع ذلك، فإن هذه المجتمعات هي مجرد جداول زمنية مركزة – تمامًا مثل قائمة تويتر للمؤسسات الإخبارية – وقد تفقد مسار الحوار إذا كان هناك عدد كبير جدًا من الأعضاء يقومون بالتغريد في نفس الوقت.

تابعوا تكنولوجيا نيوز على :


        

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى