المخابرات تتجسس على مواطنيها من تطبيقات ألعاب الهواتف الذكية

المخابرات تتجسس على مواطنيها من تطبيقات ألعاب الهواتف الذكية

أفادت تقارير صحفية اليوم أن وكالات المخابرات الأمريكية والبريطانية تحاول التجسس على مواطنيها من خلال بعض تطبيقات الألعاب على الهواتف الذكية مثل لعبة Angry Birds الشهيرة.

ووفقا لصحيفتي الجارديان البريطانية ونيويورك تايمز الأمريكية، فإن هذه الأخبار تعد من ضمن عشرات الملفات السرية التي يعلن عنها مسرب المعلومات الأشهر في تاريخ أمريكا ” إدوارد سنودن “، والتي تشير إلى رغبة المخابرات في تتبع مستخدمي تطبيقات الألعاب، لزعمهم أن الإرهابيين يعتمدون عليها في تنفيذ أنشطتهم الإجرامية .

 المخابرات الأمريكية تنفي .. وبريطانيا لا تعلق

وأكدت الجارديان في تقاريرها أن وكالات المخابرات يمكنها معرفة مكان المستخدم وعمره وديانته وحالة الإجتماعية ودخله الإقتصادي ومستوى تعليمه، وذلك عبر التجسس على تلك التطبيقات.

ومن جانبها لم تعلق المخابرات البريطانية على هذه الإتهامات، بينما نفت الوكالة الأمريكية تجسسها على حياة مواطنيها.

تعليقات
تحميل...