أهم 6 نصائح لشراء شاشة جيمنج

إذا سئمت من الشاشة العادية التي لديك وتعتقد أن الوقت قد حان للترقية إلى شاشة جيمنج. كل هذا جيد ورائع حتى تدرك أن هناك سيلًا من خيارات الشاشات المخصصة للألعاب، وليس لديك فكرة عن أيهما يناسبك.

تصنع الكثير من الشركات شاشات الألعاب، ولكل علامة تجارية خيارات عديدة للاختيار من بينها. لذلك، إذا كنت تتساءل أي واحد يجب أن تحصل عليه، فلا تخف! فيما يلي ست نصائح لمساعدتك في العثور على شاشة الألعاب المثالية لك.

حدد ميزانيتك

كما هو واضح، تحتاج إلى معرفة المبلغ الذي ترغب في إنفاقه على شاشة الجيمنج. لكن الحقيقة هي أن شاشات الجيمنج تختلف قليلاً عن أجهزة التلفزيون والشاشات الأخرى. إنها توفر صورًا أفضل وزمن انتقال أقل من الشاشات العادية. وبالتالي، فإن الحصول على الشاشة المثالية سيكلفك الكثير.

عند شراء شاشة، عليك أولًا تحديد النطاق العام الذي تنوي دفعه، ثم البدء في البحث عن المنتجات المتاحة في هذا النطاق. أيضًا، يجب عليك تجنب الشركات المشهورة التي تبيع منتجات باهظة الثمن بناءً على أسمائها فقط. حيث تقوم بعض الشركات بتضخيم أسعارها لمجرد شعبية طراز معين.

أهم 6 نصائح لشراء شاشة جيمنج

اختر الدقة المناسبة لك

يتمثل جزء كبير من اختيار شاشة ألعاب جديدة في العثور على دقة مناسبة لغرضك. يرغب بعض الأشخاص في الحصول على تفاصيل فائقة الوضوح، بينما يكون الآخرون سعداء بجودة 1080p، لذا فكر فيما تريده. تأتي شاشات الألعاب عادةً بين دقة 1080p و4K، وسعرها يرتفع كلما حصلت على عدد أكبر من البيكسلات.

إذا كنت تريد شاشة أكبر، يجب أن تختار شاشة ذات دقة أعلى. ولكن إذا كنت لا تهتم بالحدة والتفاصيل الشديدة، فلا يزال بإمكانك التمسك بدقة 1080p. من ناحية أخرى، إذا كنت ترغب في تحقيق أقصى قدر من الانغماس، فستحتاج على الأرجح إلى معرفة الفرق بين 1440p و4K. يمكنك بعد ذلك الاختيار بين الاثنين، وإيجاد التوازن الصحيح بين جودة العرض والميزات الأخرى.

تعرف على ميزات العرض المختلفة واختر ما تحتاجه منها

الشيء الرئيسي في شاشات الجيمنج هو مجموعة أدواتها من الميزات التي تجعلها مثالية للألعاب. من الضروري معرفة الميزات التي تريدها بالفعل.

إذا كنت لا تهتم بمعدل التحديث Refresh Rate، فلا داعي لدفع المزيد مقابل تردد 144Hz. إذا كنت لا تهتم بالألوان والتباين، فيمكنك تجنب شاشات OLED. وإذا كنت لا تهتم بالتفاصيل الشديدة، فلا تعطي الأولوية لدقة 4K UHD.

فكر في الميزات التي تقدرها أكثر من غيرها، واختر شاشة بها هذه الميزات بدلاً من استخدام الخيارات التقنية التي لن تستخدمها على أي حال.

أهم 6 نصائح لشراء شاشة جيمنج

فكر في الحجم المناسب لمكتبك

قبل شراء شاشة الألعاب الجديدة الخاصة بك، تحقق من أنها تناسب تنسيق المكتب الخاص بك. لا تريد أن ينتهي بك الأمر إلى شراء واحدة إما كبيرة جدًا أو صغيرة جدًا. قم بقياس مقدار المساحة المتوفرة على مكتبك وفكر إذا كانت ستشغل مساحة مبالغ فيها أم لا.

قراءة المراجعات ومشاهدتها

إذا كنت تعتقد أنك وجدت الشاشة المثالية، فإن الخطوة التالية هي البحث عن المراجعات. غالبًا ما تحتوي صفحات المنتجات على تقييمات مكتوبة وتقييمات العملاء. ولا داع لقول إنه إذا وجدت شاشة ذات تصنيف متواضع ومراجعات غاضبة، فلن تفكر في شرائها. أيضًا، إذا رأيت الآلاف من المراجعات المزيفة “السبام Spam”، فهذا يعني أن البائع قد يخفي شيئًا لا تحبه، في هذه الحالة، لا تفكر أبدًا!

تمنحك المراجعات نظرة واسعة أكثر بكثير من مجرد الاطلاع على قائمة المواصفات والخصائص. حيث تُمثل المراجعات تجارب الأشخاص الذين جربوها في الواقع ويريدون إما التوصية بها أو توبيخها.

تحقق من سياسات إرجاع المتجر

لقد أجريت البحث واخترت شاشة الجيمنج التي تحلم بها. قبل النقر للدفع في صفحة المتجر، اسأل نفسك: “ماذا لو لم أجد ضالتي؟” هنا يصبح خيار الإرجاع ممكنًا. لذا تأكد من اختيار بائع يسمح لك بإرجاع المنتج أو استبداله إذا غيرت رأيك.

القليل من البحث يمكن أن يقطع شوطا طويلا

قد يكون العثور على شاشة الجيمنج المناسبة أمرًا مزعجًا، لكن لن يكون الأمر كذلك إذا أجريت القليل من البحث. يجب ألا يكون الحصول على الجهاز الصحيح بمثابة مُعضلة إذا كنت تعرف ما تريده في شاشات الجيمنج. حيث يمكن أن يعني الحصول على المعلومات الصحيحة قبل الإقدام على عملية الشراء الفرق بين الإنفاق وإهدار المال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى