أبل ستدفع 95 مليون دولار لعدد من مستخدمي آيفون

تلقت شركة أبل الموافقة على دفع 95 مليون دولار كتسوية لدعوى قضائية تقدم بها عدد من مستخدمين بعض هواتف آيفون، والذين طالبوا بتعويض بسبب انتهاكات الشركة لبرنامج الضمان أو الدعم Apple Care.

وتقدم عدد من مستخدمي آيفون الذين لجأوا إلى برنامج الضمان لدى أبل، بدعوى قضائية في عام 2016 ضد الشركة بسبب انتهاك لبنود وثيقة الضمان، ووافقت الشركة على التسوية رغم عدم الاعتراف بالتقصير.

ووفقًا لتقرير نشره BRG فإن أبل وافقت على التسوية ودفع مبلغ 95 مليون دولار للمستخدمين المتضررين، لغلق القضية بعد 6 سنوات من التحقيقات أمام أحد محاكم الولايات المتحدة.

وأوضح التقرير أن الأزمة بدأت بعدما تقدم مستهلكان لهواتف آيفون بدعوى قضائية ضد الشركة بعدما قدمت لهم هواتف قديمة معاد تصنيعها ضمن برنامج الضمان Apple Care رغم أحقيتهم في الحصول على هواتف جديدة وفقًا لبنود الاتفاقية.

وانضم عدد آخر من المستخدمين للشكوى والمطالبة بالتعويضات، حيث أكدوا أن الشركة قامت بانتهاك اتفاقية الضمان، إذ تنص على إصلاح الهواتف وأجهزة آيباد وفي حالة عدم حل المشاكل، تتعهد بتقديم أخرى شرط أن تكون أجهزة جديدة أو معادلة للأجهزة التالفة من حيث الأداء والموثوقية.

ورغم الاتفاقية، قدمت أبل هواتف معاد تصنيعها، بعضها من موديلات لعام سابق أو أكثر، ما دفع المستخدمين لمقاضاة الشركة بعد أن أكدوا أن الأجهزة المعاد تصنيعها “لا تعادل الجديدة في الأداء والموثوقية” لذلك فإن الشركة انتهكت العقد.

أبل آيفون

وبعد 6 سنوات من أول شكوى، قدمت أبل عرض للتسوية ووافقت المحكمة، حيث ستقدم الشركة 95 مليون دولار للأشخاص الذين حصلوا على هواتف معاد تصنيعها ضمن برنامج الضمان Apple Care.

الأموال سيتم توزيعها بحيث يحصل المحامون على 28.5 مليون دولار كأتعاب، وهذا يترك حوالي 66 مليون دولار للمستخدمين المتضررين الذين يجب أن يبدأوا في استلام شيكات قريبًا.

الذين يحق لهم الحصول على التعويض هم أعضاء برنامج الضمان Apple Care أو Apple Care بلس بداية من 20 يوليو 2012 أو بعدها، وتلقوا هواتف آيفون أو أجهزة آيباد بديلة مُعاد تصنيعها من الشركة في 30 سبتمبر 2021 أو قبلها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى