إضافة إلى فتح وتشغيل السيارة عبر الهاتف الذكي، تعِد شركة هيونداي بالكثير من التقنيات التي تعتمد الاتصالات اللاسلكية
إضافة إلى فتح وتشغيل السيارة عبر الهاتف الذكي، تعِد شركة هيونداي بالكثير من التقنيات التي تعتمد الاتصالات اللاسلكية

قد تصبح مفاتيح السيارة شيئاً من الماضي بحلول العام 2015، هذا ما تقوله شركة هيونداي الكورية المصنّعة للسيارات، التي تعمل في الوقت الحالي على اختبار سيارة سيتمكّن المستخدم من فتحها وتشغيلها وقفلها عبر الهاتف الذكي الذي يدعم تقنية الاتصال قريب المدى أو المعروفة بـ NFC.

وليس هذا فحسب، فشركة هيونداي تعتزم الذهاب إلى أبعد من ذلك، ففي السيارة الجديدة وبمجرد الدخول إليها ووضع الهاتف الذكي في مكانه المخصص في مقصورة القيادة ستقوم السيارة تلقائياً بتفعيل الإعدادات الشخصية للمستخدم مثل وضعية مقعد القيادة و إذاعات الراديو والمجموعة الموسيقية المفضلة وغير ذلك الكثير.

كما سيتاح للمستخدم عرض كامل محتوى هاتفه الذكي على شاشة السيارة ، مثل أدوات الملاحة والخرائط، وكذلك الوسائط والتطبيقات وحتى جهات الاتصال ، فضلاً عن إمكانية شحن الهاتف لاسلكياً طيلة فترة وضعه في مقصورة القيادة.

وتقول شركة هيونداي أنها ستستعين في هذا المجال بخبرة الشركة الأميركية “برودكوم” المتخصصة في مجال تقنيات الاتصالات اللاسلكية ، الأمر الذي ينبئ بالكثير من التقنيات الترفيهية فيما ستقوم  هيونداي بتقديمه مستقبلاً.

ولكن يوجد مسألة لا يمكن إغفالها هنا ، وهي المتعلقة بجانب الأمان، والمرجّح في هذا المجال أن فتح قفل السيارة لن يقتصر على مجرّد تمرير الهاتف الذكي أمام اللوحة المخصصة لهذا الغرض وإنما سيرافق ذلك استخدام بيانات سرية مثل رقم PIN على سبيل المثال.

يشار أن تقنية الاتصال قريب المدى “NFC” بدأت بالانتشار منذ عام 2005 وهي شائعة الاستخدام حالياً في العديد من المجالات مثل الدفع الالكتروني عبر الهاتف الذكي، وفتح الأقفال بالبطاقات الالكترونية ، و كذلك الدفع الكترونيا في العديد من وسائط النقل الحديثة.

سيتمكن المستخدم مستقبلاً من عرض كامل محتوى الهاتف الذكي لاسلكيا على شاشة السيارة

سيتمكن المستخدم مستقبلاً من عرض كامل محتوى الهاتف الذكي لاسلكيا على شاشة السيارة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *