سامسونج تعتذر على الخطأ الفادح في جالاكسي اس 22

تقدم جونغ-هي هان، المدير التنفيذي والمتحدث باسم شركة سامسونج موبايل، باعتذارات شديدة للمستخدمين والمساهمين في الشركة، بسبب الأخطاء التي وقعت فيها بشأن هاتفها الرائد سامسونج جالاكسي اس 22.

وتعرضت سامسونج لانتقادات واسعة خلال الأيام الماضية بعد اكتشاف خدعة الشركة للعملاء بتعمد تقليل أداء التطبيقات على هواتف جالاكسي اس 22 الرائدة الأحدث، وهو ما تسبب في تأثر المبيعات بشكل كبير للهواتف الرائدة.

وخلال الاجتماع السنوي للأعضاء المساهمين وملاك أسهم شركة سامسونج، تقدم جونغ-هي باعتذارات شديدة للمستخدمين، وتحرك فوق المنصة للانحناء أمام المساهمين تأكيدًا على الندم بسبب المشكلة الأخيرة.

سامسونج جالاكسي اس 22

وأوضح خلال كلمته، بأن سامسونج كانت تضع أولوية على تقديم أفضل تجربة استخدام من خلال الجيل الجديد للهاتف، وهي سياسة تقوم بها الشركة منذ سنوات عبر الهواتف الذكية.

كما أشار إلى أن سياسة تقليل أداء عدد من التطبيقات التي تستهلك الموارد قامت بها الشركة في عدد من الهواتف الرائدة في السنوات الأخيرة، بهدف تقليل استهلاك البطارية وبالتالي عمل الهاتف لساعات أطول في ظل سعي الشركة وجميع المنافسين إلى تحسين وتطوير تقنيات تزيد من عدد ساعات عمل الهواتف.

وشدد المتحدث الرسمي باسم سامسونج أن الشركة لم تنظر بشل صحيح تجاه آلية التعامل مع المستخدمين، وأنه كان لا بُد من ترك الخيارات مفتوحة أمام المستخدم ليحدد الأولوية بين استخدام برمجيات GOS للحفاظ على عمر البطارية أو استخدام التطبيقات بكامل قوتها.

فيما قطع هان وعدًا بالعمل سريعًا على حل المشكلة من جذورها، وعدم تكرار الخطأ مرة أخرى، مطالبًا المستخدمين بانتظار تحديثات لحل المشكلة وإضافة مزيد من الخيارات أمامهم.

ومن الجدير بالذكر، أن اكتشفوا تلاعب سامسونج في البرمجيات المثبتة مسبقًا على هواتف جالاكسي اس 22 والتي تتسبب في تقليل أداء أكثر من 10 آلاف من التطبيقات الشهيرة واعتماد تشغيلها بالحد الأدنى من استخدام الموارد وهو الأمر الذي أثار جدلًا واسعًا في الأيام القليلة الماضية.

ما تسبب في زيادة حدة الهجوم على سامسونج، هو أن الشركة لم تضع تطبيقات قياسات الأداء مثل؛ 3Dmark أو Antutu أو Geekbench 5 المعروفة لاختبار أداء الهواتف، ضمن قائمة التطبيقات التي يتم تقليل أدائها والسماح لها باستهلاك الموارد الكبيرة التي تحتاجها – بالتأكيد – من أجل الخروج بأكبر قيمة قياسات كنوع من التسويق لهواتفها. لمزيد من التفاصيل من هنا.

ولذلك، قامت عدة شركات مالكة لتطبيقات قياسات الأداء بحذف بيانات هواتف جالاكسي اس 22 من منصاتها، باعتبار أن هناك تلاعب من سامسونج وأن القياسات ليست حقيقية بالمعنى المعروف ولا يُعتمد عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى