أبل تعتمد على شركة صينية “مخادعة” لصناعة شاشات آيفون 14

أعادت شركة أبل الاتفاق مع BOE الصينية لصناعة شاشات OLED، من أجل تجهيز تلك التي سيتم استخدامها في آيفون 14 القادم، وذلك على الرغم من تعرض للخداع من جانب الشركة نفسها قبل فترة قصيرة.

تعمل أبل على إطلاق الجيل التالي من هواتفها الرائدة، آيفون 14، والذي سيأتي مع تحسينات أبرزها التخلص من النوتش في الشاشة والاعتماد على فتحة صغيرة للمستشعرات وثقب لكاميرا السيلفي.

ووفقًا لتقرير نشره موقع The Elec القريب من المورد الصيني، فإن شركة أبل عادت لمخاطبة BOE مرة أخرى من أجل الاعتماد عليها في توريد شاشات OLED لهاتف آيفون 14 القادم، رغم توقف المحادثات على خلفية خداع الشركة الصينية للأمريكية.

BOE المخادعة

كانت أبل قد قررت مخاطبة BOE وطلبتها بالتوقف فورًا عن توريد شاشات OLED المستخدمة في صناعة آيفون 13، وذلك بعدما اكتشف تلاعب أو خداع من الشركة الصينية وتغيير في صناعة الشاشات من طرف واحد دون العودة إلى أبل.

واكتشفت أبل في فبراير الماضي، أن الشركة الصينية قررت تغيير في طريقة صناعة الهواتف من الداخل، بطريقة تسمح لها بتقليل تكلفة عملية الصناعة، ولكنه لم يحقق أهداف الشركة الأمريكية فيما يتعلق بالجودة في التصنيع لهواتفها السابقة.

خاطب مسؤولو أبل مباشرة الشركة الصينية في مارس الماضي، وطالبوها بالتوقف عن توريد الشاشات بسبب اختلاف في معايير الجودة عن الاتفاق بينهما.

أخبار غير سارة لمنتظري آيفون 14!

أبل تعود إلى BOE من أجل آيفون 14

وذكر التقرير أن أبل عادت إلى مخاطبة الشركة الصينية مرة أخرى مع دخول المرحلة الأخيرة من تصنيع آيفون 14، إذ ستعتمد عليها على توريد شاشات OLED للجيل القادم.

وتلقت BOE الضوء الأخضر من أبل للعودة إلى العمل، وتنتظر فقط الاتفاقات حول شاشات آيفون 14، والمقرر أن يتم التوصل إليه خلال الأيام القليلة المقبلة، بحيث تتولى مسئولية توريد شاشات هاتفي iPhone 14 و14 Max بينما سيتم الاعتماد على سامسونج وLG لتوريد شاشات iPhone 14 Pro وPro Max.

وأضح التقرير أنه في حالة التوصل لاتفاق، ستبدأ الشركة الصينية في الإنتاج بكامل طاقتها في يوليو وأغسطس قبل الإطلاق الرسمي لهواتف أبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى