نتائج صادمة لاختبارات معالج M2 الجديد.. هل تخدع أبل عملائها؟

بدأت شركة أبل في تسليم طلبات الحجز المسبق لأجهزة الحاسوب ماك بوك برو الخاصة لها للعام 2022، وهي أولى الأجهزة بالمعالج الجديد من الشركة M2 لتبدأ عمليات الاختبارات للأداء والتي كشفت عن نتائج محبطة لم يتخيلها أحد حول المعالج الجديد.

كشفت أبل لأول مرة عن الجيل الثاني من معالجاتها الرائدة، وأكدت أن M2 يقدم أداء أفضل بنسبة 20% من الجيل السابق وتحسين في استهلاك الطاقة ومعالجة الرسومات وكذلك تقليل انبعاث الحرارة. مزيد من المعلومات من هنا.

ووفقًا لتقرير نشره موقع MacRumors فقد تم إجراء اختبارات لقياس الأداء على أجهزة ماك بوك برو 2022 بمعالج M2 بعد أن بدأت الشركة في تسليم طلبات الحجز المسبق، ولكن النتائج كانت صادمة.

معالج أبل M2

فارق كبير بين معالجي أبل

ذكر التقرير أن حاسوب ماك بوك برو 2022 بالمعالج الجديد من أبل، أعطى نتائج محبطة عند مقارنته بنفس الجهاز من العام الماضي بمعالج M1 للشرة نفسها.

وأوضح أن الاختبار تم على حاسوب ماك بوك برو بمعالج M2 وشاشة 13 بوصة ومساحة تخزين داخلية 256 جيجا بايت من نوع SSD وذاكرة عشوائية بسعة 8 جيجا بايت، وأظهرت القياسيات أنه أبطأ بكثير من ماك بوك برو 2021 بمعالج M1 ونفس الشاشة والتخزين الداخلي وأيضًا الذاكرة العشوائية.

تم اختبار الأداء أثناء تشغيل بعض البرامج التي تحتاج للأداء القوي مثل تطبيقي تحرير الصور، Photoshop وLightroom بالإضافة إلى تطبيق تعديل الفيديو الشهير Final Cut Pro وذلك من أجل الاختبار بشكل فعلي لأداء المعالج الجديد.

https://youtu.be/NuheiTNzLd8

نتائج الاختبار

أظهر حاسوب العام الماضي من أبل أنه يقوم بتحميل الملفات بشكل أسرع عند استخدام التطبيقات في نفس الوقت، وفي اختبار تصدير 50 صورة على تطبيق Lightroom كان فارق السرعة في العملية واضح لصالح M1 للعام الماضي، إذ كان قادرًا على الانتهاء من المهمة في 3 دقائق و36 ثانية، بينما احتاج الحاسوب بمعالج M2 الجديد إلى 4 دقائق و12 ثانية.

وكانت نتائج الاختبار بشكل فعلي كالتالي:

  • سرعة القراءة في حاسوب M1: 2900
  • سرعة القراءة في حاسوب M2: 1446
  • سرعة الكتابة في M1: 2215
  • سرعة الكتابة في M2: 1463

من هذه النتائج التي تظهر في الفيديو أيضًا، يظهر أن سرعة القراءة في المعالج السابق أسرع بنسبة 50% تقريبًا، في حين ينخفض الفارق إلى 30% عن مقارنة سرعة الكتابة.

ذكر التقرير أن السبب المحتمل وراء فارق السرعة هو نوعية القرص الصلب بين الحاسوبين، حيث يمتلك ماك بوك برو بمعالج M2 وحدة تخزين أحادية الـ NAND بينما هي ثنائية كل منهما 128 جيجا بايت في حاسوب المعالج M1 لذلك فإن تعدد الوحدات يعني مزيد من سرعة نقل البيانات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى