هل يجب حظر لعبة فورتنايت “العنيفة” على الأطفال؟

استطاعت لعبة Fortnite Battle Royal القتالية الجديدة أن تحصل على شهرة واسعة بعد أشهر قليلة من إطلاق شركة Epic Games للعبة، ومؤخراً أصبحت لعبة Fortnite Battle Royal متوفرة لجميع مستخدمي الهواتف المحمولة، مما جعلها تتحول إلى ظاهرة ثقافية عصفت بالعالم، وشكلت نقلة هائلة في مجال الألعاب، حيث ارتفعت عدد المستخدمين النشطين شهريًا إلى أكثر من 125 مليون مستخدم في أقل من عام.

لكن هذا الرقم الكبير قد يشكل خطراً على الأطفال، فيرى الكثير من الأشخاص غير المعجبين بالمحتوى العنيف الذي توفره، إذ تتمحور فكرة لعبة إطلاق النار حول أنك غير مسلح ومحاط بما يصل إلى 99 لاعبًا يحاولون قتلك، أن هذه اللعبة خطر على أمن المجتمعات لما تزرعه في نفوس الأطفال من حب القتل والدمار.

إذ تقول ليوني سميث Leonie Smith، واحدة من أبرز خبراء السلامة الإلكترونية في أستراليا، إن الأطفال متحمسون للغاية للعبة، وقد سمعت مخاوف من المعلمين الذين لا يمكنهم إبقاء موضوع Fortnite Battle Royal خارج الفصل الدراسي.

وقدمت إحدى المجموعات الأسترالية  التماسًا إلى مجلس التصنيف الأسترالي لحظر لعبة Fortnite Battle Royal بوجود أكثر من 918 مؤيدًا لعملية الحظر حتى الآن، ويذكر الالتماس أن اللعبة تجعل الأطفال عديمي الحس اتجاه العنف وأنها سوف تخلق جيلًا جديدًا من العنيفين.

وبالرغم من أن التحذيرات الخاصة باللعبة تشير إلى أنه يجب أن يلعب بها أشخاص ضمن فئة عمرية معينة هي 12 عامًا وما فوق، إلا أن طفلة بريطانية لم تتجاوز التاسعة بدأت في تلقي علاج للتعافي من لعبة فورتانيت ، الأمر الذي حرك الشرارة الأولى للمطالبة بحظر اللعبة الإلكترونية الشهيرة.

تعليقات
تحميل...