ما نعرفه عن آيفون 14 حتى الآن

بدأت الشائعات حول آيفون 14 بالظهور عبر الإنترنت قبل الإعلان عن آيفون 13، وعلى الرغم من أننا لا نعرف حتى الآن ما تخطط له شركة أبل، إلا أن هناك معلومات منتشرة كافية للتكهن. حيث يشاع أن الشركة تعمل على هاتف آيفون قابل للطي، على الأقل بناءً على براءات الاختراع المنشورة، ولكن لا يوجد ضمان بوجود نموذج قابل للطي في الوقت الحالي. في جميع الأحوال، سيطلق على جهاز آيفون القادم اسم آيفون 14 وسوف يلتزم بالتصميم المعهود من السنوات السابقة.

بناءً على الشائعات الواردة، من المرجح أن تتخلى أبل مع الآيفون 14 عن النوتش وقد قامت بجعله أصغر في تشكيلة آيفون 13، وقد لا يحتوي على نتوء للكاميرا في الخلف. هذان هما أكثر الافتراضات المثيرة للاهتمام وسط التوقعات الأخرى التي يجب أن تثير اهتمامك.

شاشة آيفون 14 وتصميمه

من المرجح أن يشترك آيفون 14 مع آيفون 13 في نفس التصميم ذي الحواف المسطحة، مع بعض التغييرات في الشاشة والجسم. جلب آيفون 13 شاشة برو موشن ProMotion التي تدعم حتى 120 هرتز إلى نسخة برو وبرو ماكس فقط، وتشير الشائعات إلى أن جميع نسخ آيفون 14 الأربعة قد تأتي مع تقنية العرض هذه. ولكن هذا غير مضمون، حيث ذكرت The Elec أن البروموشن سيكون حصريًا مع نسخ برو وبرو ماكس، ويمكن أن يتميز آيفون 14 القياسي بشاشة LTPS OLED بدون خيار البرو موشن.

ومع ذلك، هناك تطور في النسخ الصغرى المحتملة من آيفون 14. يُقال إن جهاز آيفون 13 ميني الأصغر الذي يأتي بمقاس 5.4 بوصة لن يكون له خليفة في عام 2022؛ حيث قد تترك آبل هذا الحجم خارج المعادلة وتركز على خيارات الشاشة الأكبر. بدلاً من ميني، قد تطلق أبل جهاز آيفون 14 ماكس بشاشة مقاس 6.7 بوصة – مثل شاشة آيفون 13 برو ماكس – مما يوفر نماذج شاشة أكبر مع بطارية ربما أكبر أيضًا.

هذا يعني أنه سيكون هناك أربعة نسخ في تشكيلة آيفون 14 ولكن بدون خيار الشاشة الأصغر المتاح في خطوط إنتاج آيفون 12 و 13. بناءً على التسريبات، قد يحتوي خط الإنتاج القادم على هاتف آيفون 14 و 14 برو بمقاس 6.1 إنش، بالإضافة إلى جهاز آيفون 14 ماكس أكبر بقياس 6.7 إنش و 14 برو ماكس.

عندما يتعلق الأمر بتصميم جسم الجهاز، يعتقد جون بروسر، المسرب المعروف، أن شركة آبل سوف تقضي على نتوء أو بروز الكاميرا في الجزء الخلفي من آيفون 14 باستخدام هيكل أكثر سمكًا. تُظهر بعض الصور التي يُزعم أنها مسربة لجهاز آيفون 14 برو تشابهًا في التصميم مع آيفون 4 من الأمام والخلف والجوانب المسطحة وأزرار الصوت الدائرية.

بالإضافة إلى ذلك، تزعم الإشاعات أيضًا أن الجيل الجديد من آيفون سيحتوي على هيكل من سبائك التيتانيوم، بما في ذلك تقرير JP Morgan Chase. تم طرح التيتانيوم، وهو أقوى وأكثر مقاومة للخدش من الألمنيوم على آبل واتش وقد يصل أخيرًا إلى خط آيفون العام المقبل.

شاشة آيفون 14 وتصميمه
شاشة آيفون 14 وتصميمه

تصميم الآيفون بدون النوتش

إذا كان هناك شيء واحد فقط يريد المستخدمين من أبل التخلص منه في آيفون، فهو النوتش. ترددت شائعات عن أن جهاز آيفون 13 سوف يأتي متخليا عن التصميم المزعج هذا، لكنه ظل كذلك في النهاية، على الرغم من أن حجمه الإجمالي تم تقليصه قليلاً عن النسخ السابقة.

مع إطلاق الآيفون القادم، من المرجح أن تعلن شركة أبل عن التصميم الخالي من النوتش، على الأقل مع طرازات برو. يعتقد المحلل المهتم بأبل Ming-Chi Kuo أن أبل ستتخلى عن النوتش وتستبدلها بكاميرا سيلفي مثقوبة.

وفي الوقت نفسه، من المحتمل أن تجد تقنية مسح الوجه مكانا جديدا. حيث سيتم وضع Face ID على آيفون 14، على الأقل وفقًا للشائعات أسفل الشاشة. يُعتقد أن شركة آبل تعمل على إمكانية عرض Face ID تحت الشاشة، وهو ادعاء تم إثباته من قبل العديد من المحللين، بما في ذلك Mark Gurman من Bloomberg.

تصميم الآيفون بدون النوتش
تصميم الآيفون بدون النوتش

كاميرا آيفون 14

مع كل إطلاق جديد لآيفون، يطلق معه تقنيات أفضل للكاميرا. وليس من المحتمل أن يكون آيفون القادم استثناءً. وحسبما ورد وذكرنا سابقا سيأتي آيفون 14 مع كاميرا خلفية بدون نتوء، حيث سيتم بناؤها في الجسم الزجاجي، كما تزعم التسريبات.

يعتقد المحلل Kuo أن طرازات آيفون 14 برو يمكن أن تأتي بتعزيزات للكاميرا الرئيسية لتصل إلى 48 ميجابكسل. يشاع أيضًا إمكانية وجود عدسة زووم وتسجيل فيديو بدقة 8K. من وجهة نظر مصنعي الأكسسوارات الأصلية لمساحة الكاميرا، يمكن أن تطلق أبل كاميرا رباعية مع موديلات برو من آيفون، وكاميرا ثلاثية على نسخ آيفون 14 القياسية.

كاميرا آيفون 14
كاميرا آيفون 14

المعالج الجديد

يأتي كل جهاز آيفون جديد بمعالج أكثر قوة وفعالية. مع أخذ ذلك بعين الاعتبار، من المتوقع أن تعمل شرائح A16 Bionic على تشغيل سلسلة آيفون القادمة. وبحسب ما ورد سيتم بناؤه إما على معمارية 3nm أو 4nm بواسطة TSMC. في البداية، كان يُعتقد أن الشريحة ستستند إلى معمارية 3nm، ولكن هناك سبب للاعتقاد بأن هذه الخطة ربما تكون قد تغيرت.

تحدثت TSMC عن نقص في رقائق 3nm، مما يعني أن آيفون 14 يمكن أن يحتوي على شريحة مبنية على معمارية 4nm. وسيوفر هذا عدد من المزايا المتفوقة على شريحة A15 بمعمارية 5nm في آيفون 13.

المعالج الجديد
المعالج الجديد

إحتمالات أخرى

كان آيفون 12 أول أجهزة أبل الداعمة لشبكة 5G. واستمر الحال بالطبع مع آيفون 13. لكن الآن لدى المستهلكين توقعات أكبر بخصوص آخر إصدارات الآيفون. يمكن أن تواجه أبل التحدي من خلال استخدام أول مودم 10 جيجابت 5G من سنابدراجون X65 لتقديم تحسينات في السرعة والاتصال.

على الرغم من أن الاتحاد الأوروبي يلزم المصنعين باستخدام مدخل USB-C على جميع الأجهزة بما في ذلك أجهزة آيفون، فمن المحتمل أن تستمر أبل دون الخضوع لقوانين الاتحاد الأوروبي. بدلاً من ذلك، تشير الشائعات إلى أن الشركة قد تلغي منفذ Lightning الخاص بها وتستبدله بشاحن MagSafe وتقوم بالتخلص من المنفذ تمامًا.

مع وضع سلامة المستخدم في الاعتبار، تفيد التقارير أيضًا أن أبل تعمل على ميزة اكتشاف الإصابات في آيفون 14. هذه الميزة المزعومة ستكتشف وقوع حادث باستخدام مستشعرات الهاتف ومقياس التسارع، ثم تطلب خدمات الطوارئ على الفور للحصول على المساعدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى