سامسونج تكشف عن ريموت جديد يشحن نفسه لا سلكيًا

كشفت سامسونج رسميًا عن الجيل الجديد من شاشات التليفزيون الخاصة بها للعام 2022 والذي تستعد لعرضه لأول مرة في معرض التكنولوجيا CES بعد أيام قليلة، والتي تضمن جهاز تحكم عن بُعد، ريموت، بتكنولوجيا فريدة لأول مرة.

وأعلنت سامسونج اليوم عن 3 شاشات جديدة عالية الدقة للاستخدام مع الحواسب ومنصات الألعاب، كما كشفت عن تليفزيون جديد يعرض صورة عالية الدقة وبمعدل تحديث 144 هرتز لأول مرة في شاشات التلفاز.

أما المثير للاهتمام في منتجات سامسونج الجديدة للشاشات، هو جهاز التحكم عن بُعد – الريميوت – الذي تطلق عليه اسم إيكو، والذي لا يحتاج إلى بطاريات جافة من أجل استخدامه.

أعلنت سامسونج بالفعل عن الجيل الأول من الريموت إيكو الخاص بها في العام الماضي، وكان من أكثر ما لفت الانتباه أيضًا لاعتماده كليًا على الطاقة المتجددة، إذ يحتوى على بطارية داخلية تعيد شحن نفسها باستمرار وتلقائية من الضوء المحيط سواء من الشمس أو ضوء الغرفة.

في الجيل الجديد من ريموت سامسونج، أتاحت الشركة ميزة الشحن من خلال الضوء أيضًا بالإضافة إلى الشحن من خلال موجات الراديو في الغرفة والصادرة على أغلب الأجهزة الكهربائية وأيضًا الضوئية.

وأكدت الشركة أن الريموت الجديد يقوم بتجميع موجهات الراديو في مستشعر ضمنته الشركة في الجهاز الجديد، ويحولها إلى طاقة كهربائية لإعادة شحن البطاريات الداخلية لا سلكيًا ودون تدخل تام من المستخدم.

يأتي ذلك ضمن هدف سامسونج في التخلص من البطاريات الجافة بعد التأكد من أضرارها وسياسة الاعتماد على الطاقة النظيفة المتجددة، فقد تمكنت الشركة سابقًا من إنتاج أول ريموت بالطاقة الشمسية، ووفقًا لدراسة أعلنتها سامسونج نفسها أن النقلة الجديدة ورغم الاعتماد على تقنيات قديمة، يمكن أن توفر ما يقرب من 99 مليون بطارية جافة على مدار سبع سنوات.

ومن الجدير بالذكر أن تكنولوجيا تحويل موجات الراديو إلى طاقة، تعد ليست وليدة اليوم، ولكنها تنتج تيار شدته ضئيلة للغاية يصعب استخدامها إلا في الأجهزة التي لا تحتاج إلى شدة كهرباء عالية وهو شرك يتوفر بالفعل في أجهزة التحكم عن بُعد للتلفاز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى