استطلاع رأي يكشف قرار المستخدمين الصادم لجوجل بسبب بيكسل 6

واجه مستخدمو هواتف جوجل بيكسل 6 عدد من المشاكل الكبيرة التي لازمتهم منذ شراء الجيل الأحدث من الهواتف الرائدة مع نظام أندرويد الخام من الشركة المطورة، الأمر الذي تسبب في غضب كبير لديهم تجاه الشركة العملاقة.

أطلقت جوجل الجيل الجديد من هواتفها بكسل 6 و6 برو في العام الماضي 2021 ليكون الشاهد على تحول الشركة لسياسة مختلفة نحو امتلاك هواتف خاصة بشكل حقيقي بعدما قررت الاعتماد على معالجها الخاص لأول مرة، تنسور، مع تحسينات على الصناعة.

جوجل بيكسل 6
جوجل بيكسل 6

ووفقًا لإحصائية استطلاع رأي نشرها GizChina فإن هناك حالة كبيرة من الاستياء لدى مستخدمي بيكسل 6 و6 برو من جوجل بسبب المشاكل التقنية العديد التي تعرضت لها هواتفهم منذ شرائها في العام الماضي، خاصة وأنها جميعًا تمثلت في أخطاء برمجية بنظام التشغيل.

وعلى الرغم من حقيقة أن جوجل هي المطور لنظام أندرويد الأشهر، إلا أنها فشلت في تقديم الثبات في استخدام هواتفها وأظهرت تقصير في تجربة النظام والتحديثات الدورية بشكل كافي قبل ارسالها للمستخدمين.

وبدأ مستخدمو بيكسل 6 و6 برو في مواجهة مشاكل تقنية تتعلق بالاتصال، وبعد تلقي التحديثات في نهاية العام الماضي كانت مشاكل في تشغيل الكاميرا والمكالمات، واستمرت المشاكل بعد كل تحديث يتم ارساله من الشركة وبأشكال مختلفة من الأعطال في الهواتف.

ووفقًا لاستطلاع الرأي، فإن جميع مستخدمي الجيل الأخير من هواتف بيكسل تقريبًا يشعرون بالغضب من جوجل، إذ بلغت النسبة تقريبًا 96% ممن شاركوا في الاستطلاع.

في حين أظهر التقرير أيضًا أن نسبة ولاء المستخدمين لهواتف جوجل تراجعت إلى مستويات غير مسبوقة، إذ أوضح أن 38% من المستخدمين قرروا بالفعل تبديل هواتفهم وشراء هواتف جديدة، بينما يمتلك 25% بالفعل هواتف من شركات أخرى بجانب بيسكل، أي تقريبًا 63% تقريبًا لجأوا إلى أجهزة أخرى غير بيكسل 6.

وأكد التقرير أن 36% ممن شاركوا في استطلاع الرأي أكدوا أنهم لن يقوموا بشراء هواتف أخرى من جوجل في المستقبل بسبب المشاكل التي واجهوها في الجيل الأخير وفشل الشركة في تقديم الدعم المطلوب والكافي لحل المشاكل بشكل صحيح وفي الوقت المناسب.

جوجل بيكسل

يأتي هذا التقرير في الوقت الذي تستعد فيه جوجل لإطلاق الجيل التالي من هواتفها الرائدة Pixel 7 والذي سيصل على الأرجح في الربع الرابع من العام الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى