أوتوديسك تستحوذ على بيتسكويد لابتكار محرك لألعاب الـ 3D

أوتوديسك تستحوذ على بيتسكويد لابتكار محرك لألعاب الـ 3D

استحوذت “أوتوديسك” (Autodesk)، المدرجة في سوق أسهم ناسداك تحت الرمز (ADSK)، على شركة “بيتسكويد أيه. بي” (Bitsquid AB) ومقرها ستوكهولم، المنتجة لمحرك الألعاب “بيتسكويد”. وستسهم هذه الصفقة في نقل خبرة عملية إلى “أوتوديسك” في مجال تطوير الألعاب ثلاثية الأبعاد وتضيف إليها تقنية موثوقة تساعدها على تعزيز محفظة منتجاتها المقدمة لمصممي الألعاب من خلال تطوير محرك جديد للألعاب ثلاثية الأبعاد. واستخدم العديد من مطوري الألعاب محرك “بيتسكويد” الحديث وسهل الاستخدام لتصميم ألعاب ثلاثية الأبعاد ملائمة للجيل القادم من وحدات الألعاب والحواسب الشخصية. وستواصل “أوتوديسك” تعاونها مع العديد من هذه الشركات لتطوير المحرك الجديد للألعاب ثلاثية الأبعاد. ويذكر أنه لم يتم الإفصاح عن شروط هذه الصفقة.

وقال مارتن والند، الرئيس التنفيذي لشركة فاتشارك (Fatshark): “لعب محرك الألعاب ثلاثية الأبعاد “بيتسكويد” دوراً رئيسياً في النجاح الذي حققناه، حيث تمكنا من تقديم ألعاب عالية الجودة في فترة قصيرة. ونحن تواقون لمتابعة تطور “بيتسكويد” بعد أن أصبحت جزءاً من “أوتوديسك”.

وإلى جانب محرك الألعاب “بيتسكويد”، ستتيح عملية الاستحواذ على فريق عمل “بيتسكويد” والتقنية الخاصة بها لشركة “أوتوديسك” القدرة على ابتكار أدوات جديدة في رفع معايير التشكيل البصري ثلاثي الأبعاد بالنسبة للمهندسين المعماريين والمصممين، الذين يواجه العديد منهم تحديات تتعلق بتحويل بيانات التصميم إلى واقع. وسيتم دمج هذه التقنية الجديدة في حلول موجهة للعملاء خارج مجال تصميم الألعاب، بما في ذلك الهندسة المعمارية والتصنيع والإنشاءات وصناعة الأفلام. كما تخطط “أوتوديسك” لابتكار أنواع جديدة من أدوات التحقق من التصميم التي تتيح تصور التصاميم ووضعها في سياقها الصحيح باستخدام نفس أدوات التحكم المرنة والحصول الفوري على ردود الأفعال بطريقة مماثلة لما توفره ألعاب الكمبيوتر ووحدات الألعاب الحديثة المتاحة اليوم.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *