دراسة جديدة تؤكد قدرة الطائرات بدون طيار على نقل أكياس الدم في الطوارئ

أثبتت دراسة حديثة أن الطائرات بدون طيار من الممكن أن تستخدم بشكل آمن في نقل أكياس الدم إلى المستشفيات، حيث أنها لا تستغرق الكثير من الوقت للوصول إلى هناك.

تحدث الكثير من حالات الطوارئ في المستشفيات، والتي يطلب فيها الطبيب فصيلة دم محددة لنقل الدم إلى المريض، وأحيانا لا تتوفر هذه الفصيلة المطلوبة في المستشفى، فيضطروا لطلبها من أماكن أخرى في الخارج مثل بنوك الدم، وهنا تكمن المشكلة في الوقت الذي تستغرقه وسائل النقل لتتمكن من توصيل الدم للمستشفيات.

وطبقا لدراسة جديدة فقد أكدت هذه الدراسة أن أمثل حل لهذه المشكلات هي الطائرات بدون طيار، لما تتصف به من آمان وسرعة ، ووفقا لتقرير في صحيفة “Transfusion”، فقد اكتشف الباحثون أن الطائرات بدون طيار لا تتصف بالأمان فقط، ولكنها تختصر الوقت.

وطبقا لما صرح به أستاذ مساعد في علم الأمراض في جامعة جونز هوبكنز للطب، والحاصل على دكتوراه في الطب، والذي يدعى “Timothy Amukele” فإنه فيما يخص الأماكن الريفية، والتي في العادة لا يستطيعوا الوصول إلى العيادات القريبة ولا لمنتجات الدم، فتعتبر الطائرات بدون طيار هنا الحل الأمثل لذلك.

وأكمل “Timothy Amukele” كلامه قائلا “عندما يصل المستجيب الأول لمكان الحادث، فسيقوم بعمل اختبار لفصيلة دم الضحية ليتم إرسال طائرة بدون طيار لتقدم منتجات الدم الصحيحة”.

تعليقات
تحميل...