وردت تقارير جديدة على شبكة الانترنت تشير إلى أن شركة TSMC ستبدأ في الإنتاج الضخم للمعالجات المحمولة بحجم 10 نانومتر خلال الربع الأول من عام 2017 الجاري.

وقد وردت تقارير سابقة تفيد أن شركة TSMC لديها بعض المشاكل المتعلقة بالإنتاج، وأنها لن تستطيع إمداد شركة أبل الأمريكية بكمية كافية من المعالجات، وهذا قد يكون له تأثير على موعد إطلاق أجهزة أيباد اللوحية، وهذه المعالجات لا تشبه المعالجات التي تعمل شركة انتل على تطويرها.

ومن المحتمل أن توفر المعالجات الجديدة أداء مرتفع عن المعالجات الموجودة حاليا بحجم 14 نانومتر إلى 20%، أو تقليل استهلاك الطاقة الكهربائية بنسبة تصل إلى 40%، وأيضا تصغير حجم الرقاقة بنسبة 50%.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *