أبل تلقي اللوم في انفجار السماعة على البطارية وترفض التعويض

رفضت شركة أبل الأمريكية تعويض المرأة التي انفجرت سماعة الرأس Beats في وجهها، مدعية أن الخطأ كان في البطارية.

في وقت سابق من هذا العام قالت المرأة المجهولة أنها كانت نائمة في رحلة من بكين إلى ملبورن عندما استيقظت بسبب انفجار وحرارة تحرق وجهها، وقد تسببت سماعة الرأس لها في حرق وجهها ورقبتها.

وقد ذكر موقع الأخبار الأسترالي news.com.au أن أبل، التي اشترت Beats مقابل 3 مليار دولار أمريكي، ألقت اللوم على البطاريات في سماعة الرأس: “أشار التحقيق لدينا إلى أن سبب المشكلة من قبل طرف ثالث، وهو البطارية”.

وفي وقت وقوع الحادث، اختتم مكتب سلامة النقل الأسترالي قائلا أن البطاريات كانت السبب الرئيسي في الحادث، وحذرت الركاب من أنه يجب الاحتفاظ بالبطاريات بطريقة آمنة، ما لم يتم استخدامها”.

تعليقات
تحميل...