لقد سمعنا لبعض الوقت أن شركة أبل الأمريكية قد قررت الخروج من لعبة بناء سيارة ذاتية القيادة بأكملها بنفسها، واتجهت بدلا من ذلك إلى التركيز على جانب البرمجيات من القيادة الذاتية.

الآن، في تقرير جديد من قبل Daisuke Wakabayashi في نيويورك تايمز، ذكر أننا نرى أن تلك الطموحات الصغيرة لديها إحداثية جديدة، وهو مكوك ذاتي القيادة لنقل الموظفين بين المبنى الأساسي للشركة الأمريكية والمبنى الجديد.

ويقال إن المشروع المكوك يسمى “PAIL”، وهو اختصار إلى “Palo Alto to Infinite Loop”، وسيتم بناؤها في مصنع للسيارات بدلا من قيام أبل بنفسها بعملية التصنيع، وتمتلك الشركة تصريح لاختبار السيارات ذاتية القيادة وقد رصدت Lexuses التي يتم قيادتها عن طريق برامج أبل في وقت سابق من هذا العام.

انها بعيدة كل البعد عن الطموح الأصلي لمشروع Titan، الاسم الرمزي الذي تم حصره عن جهود السيارات المستقلة بأبل. ووفقا لصحيفة نيويورك تايمز، فإن بعض تصاميم تيتان السابقة دعت إلى “عجلات كروية” لتحل محل الإطارات العادية، لذلك يمكن أن تتحرك السيارات أفقيا.

أبل ليست وحدها بين شركات التكنولوجيا التي قامت بالتخلي عن صنع السيارة بأكملها، حيث تركز Waymo على بناء البرمجيات للسيارات التي التي يقوم بتصنيعها مصانع تقليدية .

كما تضع صحيفة نيويورك تايمز بعض النقاشات الداخلية داخل شركة أبل التي أدت إلى هذه النقطة، التي يبدو أنها ذهبت على طول الطريق وصولا إلى لغة البرمجة لاستخدامها في نظام تشغيل السيارات.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *