البرق يصعق شابة أثناء إجراءها مكالمة على هاتفها!

كانت بريتاني بريهن التي تبلغ من العمر 22 عاما تحضر مهرجان موسيقي في ولاية ويسكونسن، وفي وسط مكالمة على هاتفها، تم صعقها في أذنها بالبرق وانتقل إلى باقي جسدها.

على الفور، تم نقل الضحية إلى المستشفى ووضعها بالعناية المركزة، وقد تأكد بأن الهاتف يعاني من التلف الكامل، وجميع المؤشرات تدل على أنه كان موضوعا على أذنها أثناء صاعقة البرق.

مع ذلك، يقول الخبراء بأنه لا توجد علاقة بين المكالمة الهاتفية والبرق، وأن كل ما حدث كان مجرد حظ سيء وأن الشابة كانت بالمكان والوقت الخاطئ، حيث الأجهزة لا تجذب البرق إليها.

وبالفعل أكدت المستشفى في بيان رسمي بأنه لا توجد علاقة بين الصاعقة والهاتف، إلا أنه يتوجب توخي الحذر باستخدامه أثناء ذلك كونه بالأساس يحتوي أسلاك موصلة للكهرباء، بمعنى أدق إذا صعقه البرق نفسه فإن الضرر سيأتي عليك أيضا.

تعليقات
تحميل...