بريطانيا تطور تقنية الوقاية من “عض الكلاب”

قام باحثون من مركز الهندسية بجامعة ليفربول بالتعاون مع منظمة رعاية الكلاب بإطلاق مشروع كلب افتراضي، يمكن استخدامه كأداة تعليمية من أجل المساعدة في تجنب التعرض للهجوم أو العض من الكلاب. وطبقا لمركز الهندسة الإلكترونية، من شأن مثل هذا الكلب الافتراضي مساعدة الأطفال والبالغين على تحديد بعض السلوكيات لدى الكلاب بشكل سليم.

حيث ان المستشفيات البريطانية قد استقبلت 6740 شخص تعرضوا للعض أو الهجوم من كلاب في عام 2013 ، وقد يزيد العدد الفعلي للأشخاص المصابين في الواقع عن المسجل.

وقد سعت منظمة رعاية الكلاب إلى استكشاف إمكانية استخدام أداة إلكترونية لتساعد الأشخاص على تحديد مجموعة من السلوكيات التي تبديها الكلاب،وعمل الباحثون على التأكد من أن لغة الجسد والتفاصيل التي تظهر في البيئة الافتراضية تمثل انعكاسا واقعيا للسلوكيات الحقيقية للكلاب.

ويقول آيان كانت، رئيس فريق الباحثين من مركز الهندسة الإلكترونية بجامعة ليفربول إن المشروع مثير وإن الخطوات المقبلة ستركز على التأكد من أن بيئة المحاكاة ستكون قريبة من الواقع بأكبر قدر ممكن، كما ستكشف التطورات المستقبلية في المشروع نطاقا أوسع من سلوكيات الكلاب، ورد الفعل المستخدم.

تعليقات
تحميل...