لماذا يجب ألا تتكلم عند تلقي مكالمات الاحتيال

قد يكون سؤال “هل تسمعني؟” بريئًا نوعًا ما، ولكن حتى إذا اقتصر الرد على كلمة “نعم” فحسب، فحتى هذه الكلمة قد تعرضك لخطر الاحتيال. في حالات نادرة، يمكن للمحتالين عبر الهاتف تسجيل صوتك بقصد انتحال هويتك من أجل إجراء عمليات شراء احتيالية، ولكن من الأرجح أنهم ببساطة يتأكدون من أن رقم هاتفك نشط وهل يمكن استخدامه أو بيعه لعمليات خداع لاحقًا من عدمه. في كِلا الحالتين، يجب أن تتجنب الاستجابات التأكيدية للمتصلين غير المألوفين، أو الأفضل من ذلك، اجعل تلك المكالمات تُحول إلى البريد الصوتي بصفة تلقائية.

كيف تتم عملية الاحتيال

وفقًا للجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية FTC ومكتب الأعمال الأفضل لدولة البيرو BBB​​، فإن مكالمات الاحتيال هذه لها نمط مألوف: عندما ترد على الهاتف، قد يكون هناك بعض التشويش لدى الطرف الآخر، وقد يقول الشخص “لدي مشكلة في سماعة الرأس الخاصة بي “. ويتبع ذلك سؤال “نعم / لا” مثل “هل تسمعني؟” على الرغم من أن هذا يبدو وكأنه صادر من شخص حقيقي، فغالبًا ما تكون هذه مكالمات آلية تُشغل رسائل مسجلة مسبقًا.

عندما ترد بـ نعم، فإنها تتيح للمخادع معرفة أن رقمك نشط وأنك على استعداد للرد على المكالمات (ناهيك عن أنه أسلوب جيد جدًا لتشتيتك بغرض إبقائك على الخط). هذا يسمح للمخادع ببيع رقمك إلى المسوقين عبر الهاتف بسعر أعلى.

إلى حد بعيد، يبدو أن هذا هو الشكل الأكثر شيوعًا لهذا الاحتيال، على الرغم من أن كل من اللجنة الفيدرالية للتجارة والـ BBB ترجحان أن المحتالين قد يسجلون أيضًا إجابتك بـ “نعم” بحيث يمكن إعادة توجيهها لاحقًا لعمليات الشراء غير المصرح بها عبر الهاتف، باستخدام معلومات مسروقة أخرى تم العثور عليها من خلال اختراق البيانات أو سرقة الهوية. إن الحالات الناتجة عن هذا النوع من الاحتيال نادرة، ولكن سياسة عدم التحدث عمومًا هي النهج الأكثر أمانًا، حيث بدأ المخادعون في استخدام تقنيات محاكاة الصوت كجزء من عمليات الاحتيال التي يقومون بها.

اقرأ أيضًا: اختراق واسع لمنصة تويتش

كيف تتجنب التعرض للمضايقات بواسطة المكالمات الآلية

إذا لم تتمكن من التعرف على رقمٍ ما، فاتركه ينتقل إلى البريد الصوتي. حتى إذا لم يتم تمييزه من قبل مزود الخدمة على أنها عملية احتيال محتملة، فغالبًا ما تأتي هذه المكالمات بدون معرف المتصل Caller ID أو من أرقام الهواتف التي تشبه رقمك (على سبيل المثال، إذا كان رقمك 7001-866-(555)، فمن المفترض أن تتلقى مكالمات من أرقام من نوعية 866-(555).) الفكرة هي أن مكالمة من رقم محلي ستبدو أقل غرابةً، مما يمنحك الثقة الكافية للرد على المكالمة.

في حين أن المكالمات الآلية الإخبارية، مثل الجمعيات الخيرية، المرشحين السياسيين، وحتى طبيبك، تعتبر قانونية، إلا أن المكالمات الآلية غير المرغوب فيها التي تبدو وكأنها تسويقية قد تكون غير قانونية. ما لم يكن لديك بعض التفاعل المسبق مع المتصل، فإن أفضل طريقة لتجنب المزيد من مكالمات الاحتيال هي تجاهل المكالمة أو إنهاء المكالمة على الفور دون الرد أو الضغط على أي أرقام على لوحة المفاتيح الخاصة بك.

هناك خطوة أخرى جديرة بالاهتمام، وهي حظر المكالمات من الأرقام غير المعروفة إذا تلقيت مكالمة احتيالية من النوع الذي ذكرناه هنا، فنحن نشجعك على تقديم شكوى إلى الجهات المعنية في منطقتك.

تابعوا تكنولوجيا نيوز على :


        

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى