مايكروسوفت تُعلن عن تصديها لأكبر هجمة DDoS في تاريخها

قالت مايكروسوفت إنها تمكنت من التصدي لـ 2.4 تيرابايت في الثانية (Tbps) لهجمة DDoS “رفض الخدمة الموزع Distributed Denial-of-Service” في أغسطس. استهدف الهجوم أحد عملاء خدمة آزور Azure في أوروبا، وكانت أعلى بنسبة 140% من أعلى حجم باندويدث تعرضت له مايكروسوفت في هجمة إلكترونية في 2020. كما أنه يتجاوز ذروة حجم الترافيك البالغ 2.3 تيرا بايت في الثانية، وهو أكبر من الهجمة السابقة التي تعرضت لها خدمات أمازون للويب Amazon AWS العام الماضي.

تقول مايكروسوفت إن الهجوم استمر لأكثر من 10 دقائق، مع اندفاعات قصيرة المدى من الترافيك بلغت ذروتها عند 2.4 تيرا بايت في الثانية، 0.55 تيرا بايت في الثانية، وأخيراً 1.7 تيرا بايت في الثانية. تُستخدم هجمات DDoS عادةً لإجبار مواقع الويب أو الخدمات على عدم الاتصال بالإنترنت، وذلك بفضل تدفق الترافيك الذي لا يمكن لمضيف الويب التعامل معه. يتم إجراؤها عادةً من خلال مجموعة من الشبكات الآلية Botnet، وهي شبكة من الأجهزة التي تم اختراقها باستخدام برامج ضارة للتحكم فيها عن بُعد. تمكنت Azure من البقاء متصلة بالإنترنت طوال الهجوم، وذلك بفضل قدرتها على استيعاب عشرات تيرابت من هجمات DDoS.

(صورة)

وضح Amir Dahan، مدير أول للبرنامج في فريق الشبكات لدى Azure: “تولدت الهجمة من حوالي 70000 مصدر ومن دول متعددة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، مثل ماليزيا، فيتنام، تايوان، اليابان، والصين، وكذلك من الولايات المتحدة”.

بينما زاد عدد هجمات DDoS في عام 2021 على خدمة مايكروسوفت آزور، انخفض الحد الأقصى لسرعة الهجوم إلى 625 ميجابت في الثانية قبل هجوم 2.4 تيرا بايت في الثانية في الأسبوع الأخير من أغسطس. لم تذكر مايكروسوفت من هو العميل الذي تعرض لهذه الهجمة، ولكن يمكن أيضًا استخدام مثل هذه الهجمات كغطاء للهجمات الثانوية التي تحاول نشر البرامج الضارة والتسلل إلى أنظمة الشركة.

احتفظت أمازون سابقًا بالرقم القياسي لأكبر هجوم DDoS تم التصدي له، وهي محاولة 2.3 تيرا بايت في الثانية تجاوزت الرقم القياسي السابق البالغ 1.7 تيرا بايت في الثانية الذي احتفظ به NetScout Arbor في مارس 2018.

أحمد سليمان

الساعي نحو الكمال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى