تقرير: فيسبوك تنوي تغيير اسم الشركة

تخطط فيسبوك لتغيير اسم الشركة الأسبوع المقبل بشكل يعكس تركيزها على مشروع العالم الافتراضي الخاص بها، أو ما يُعرف بالميتافيرس Metaverse، وفقا لما نقل موقع The Verge عن مصدر وصفه بالمطلع على الأمر.

ونقل الموقع عن المصدر أن تغيير الاسم القادم، الذي يخطط له الرئيس التنفيذي Mark Zuckerberg للحديث عنه في مؤتمر الشركة السنوي Connect في 28 أكتوبر، يهدف إلى الإشارة إلى طموح الشركة في أن تكون معروفة بأكثر من مجرد شركة تملك منصات تواصل اجتماعي أو تُعاني من العديد من المشاكل القضائية. حيث من المحتمل أن يضع تغيير العلامة التجارية تطبيق فيسبوك كواحد من العديد من المنتجات التابعة لشركة أم تشرف على مجموعات مثل إنستجرام، واتساب، Oculus، والمزيد. كما رفض المتحدث باسم الشركة التعليق على هذه القصة.

تطمح فيسبوك إلى التحول لـ “شركة عوالم افتراضية”

لدى فيسبوك بالفعل أكثر من 10 آلاف موظف يقومون بتصنيع أجهزة استهلاكية مثل نظارات الواقع المعزز التي يعتقد زوكربيرغ أنها ستكون موجودة في كل مكان مثل الهواتف الذكية. وفي حديث له مع موقع The Verge في يوليو، قال إنه على مدار السنوات العديدة القادمة: “سننتقل بشكل فعال من الأشخاص الذين يرون أننا في الأساس شركة منصات اجتماعية إلى شركة عوالم افتراضية.”

يمكن أن تعمل إعادة تسمية العلامة التجارية أيضًا على فصل العمل المستقبلي الذي يركز عليه زوكربيرغ عن التدقيق المكثف الذي تخضع له فيسبوك حاليًا للطريقة التي تعمل بها منصته الاجتماعية اليوم. حيث قامت فرانسيس هاوجين، موظفة سابقة لدى فيسبوك وأحد مهاجميها حاليًا، مؤخرًا بتسريب مجموعة من الوثائق الداخلية لصحيفة وول ستريت وأدلت بشهادتها أمام الكونجرس. كما يحاول منظمو مكافحة الاحتكار في الولايات المتحدة وأماكن أخرى تفكيك الشركة، وتحطيم ثقة العامة في الشركة فيما يتعلق بكيفية إنجاز أعمالها.

إن فيسبوك ليست أول شركة تقنية معروفة تغير اسمها مع توسع طموحاتها. حيث في عام 2015، أعادت جوجل تنظيم نفسها بالكامل في إطار شركة قابضة تدعى ألفابيت Alphabet، وذلك بصفة جزئية للإشارة أن الشركة لم تعد أكثر من مجرد محرك بحث، ولكنها مجموعة مترامية الأطراف تضم شركات تصنع سيارات بدون سائق وتقنيات صحية. وغيرت سناب شات علامتها التجارية إلى Snap Inc. في عام 2016، وهو نفس العام الذي بدأت تلقب نفسها بـ “شركة للكاميرات” وطرحت أول زوج لها من نظارات الكاميرا Spectacles.

يُقال إن اسم فيسبوك الجديد هو سر يخضع لحراسة مشددة داخل الشركة وغير معروف على نطاق واسع، حتى بين قيادتها العليا. يمكن أن يكون للاسم المحتمل علاقة بـ Horizon، وهو اسم إصدار نظارة الواقع الافتراضي الذي لم يتم طرحه بعد من المشروع التعاوني مع لعبة روبلوكس Facebook-Meet-Roblox الذي طورته الشركة على مدار السنوات القليلة الماضية. تم تعديل اسم هذا التطبيق مؤخرًا إلى Horizon Worlds بعد فترة وجيزة من قيام فيسبوك بعرض نسخة للتعاون في مكان العمل تسمى Horizon Workrooms.

لقد كانت فيسبوك ترسي الأساس لتغيير العلامة التجارية

بصرف النظر عن تعليقات زوكربيرغ، تعمل فيسبوك بثبات على وضع الأساس بهدف التركيز على الجيل التالي من التكنولوجيا. في الصيف الماضي، شكل فريقًا متخصصًا في العالم الافتراضي التابع للشركة Metaverse. وفي الآونة الأخيرة، أعلنت عن ترقية Andrew Bosworth، رئيس قسم الواقع المعزز والافتراضي، إلى كبير مديري التقنيات. وقبل يومين فقط، أعلنت فيسبوك عن خطط لتوظيف 10 آلاف موظف إضافي للعمل في مشروع ميتافيرس في أوروبا.

أخبر زوكربيرغ موقع The Verge هذا الصيف عن أن مشروع العالم الافتراضي “سيكون تركيزًا كبيرًا، وأعتقد أن هذا سيكون جزءًا كبيرًا من المرحلة الثانية للطريقة التي يتطور بها الإنترنت بعد مرحلة الانترنت عبر الهاتف. وأعتقد أنه سيكون بمثابة المرحلة الكبرى التالية لشركتنا أيضًا، نحن نرفع الرهان بكل ما نملك في هذا المجال.”

ما زاد الأمور تعقيدًا أنه في أثناء تسويق فيسبوك لعالمها الافتراضي على نحو مكثف في الأسابيع الأخيرة، إلا أن الفكرة ليست مفهومة لدى معظم الناس. في الأصل، تم صياغة مصطلح Metaverse من قبل روائي الخيال العلمي Neal Stephenson لوصف عالم افتراضي يهرب الناس إليه من عالم واقعي بائس. والآن يتم تبنيه من قبل واحدة من أكبر الشركات في العالم وأكثرها إثارة للجدل، وسيتعين عليها أن تشرح لماذا يستحق العالم الافتراضي الخاص بها الدخول فيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى