كيف تراقب استهلاك التطبيقات للبيانات على الآيفون؟

تستخدم تطبيقات الآيفون كمًا متفاوتًا من البيانات، اعتمادًا على العديد من العوامل. سواء كان التطبيق يستهلك البيانات بالجيجابايت أو الميجابايت يوميًا، يمكن أن يزيد استخدام البيانات بسرعة. لحسن الحظ، فإن الآيفون الخاص بك يُمكنك من تتبع كم البيانات التي يستخدمها كل تطبيق على حدة. لذلك، يمكنك التأكد من عدم تجاوز رصيد البيانات كل شهر.

كيفية تتبع استخدام البيانات للتطبيقات الخارجية على الآيفون

لمعرفة مقدار البيانات التي تستخدمها التطبيقات المثبتة على الآيفون، توجه إلى الإعدادات Settings > البيانات الخلوية Cellular Data. ستجد هنا قائمة بجميع التطبيقات التي استخدمت البيانات الخلوية. تحت اسم كل تطبيق، يجب أن تجد الرقم الدقيق الذي استخدمه التطبيق بترتيب أبجدي منذ أن بدأ الآيفون الخاص بك في تتبعه.

سيكون من الجيد أن تكون قادرًا على إعادة ترتيب القائمة حسب استخدام البيانات. ولكن على الأقل يمكنك التمرير عبر القائمة ومعرفة أين تذهب معظم بياناتك. يمكن أن يمنحك هذا أيضًا فكرة أفضل عن التطبيقات التي تستخدمها كثيرًا.

إذا وجدت أن تطبيقًا معينًا يستخدم بيانات أكثر من المعتاد، فيمكنك إيقاف تشغيل استخدام البيانات لهذا التطبيق، مما يسمح له بالاعتماد كليًا على شبكات Wi-Fi. هذا مفيد بشكل خاص إذا كنت تستخدم خطة بيانات محدودة، حيث سيساعد ذلك في الحد من استخدام بيانات الهاتف.

الميزة المفيدة أيضًا هي القدرة على إعادة تعيين الإحصائيات في أسفل القائمة. سيساعدك هذا على تتبع استخدام بيانات الهاتف على مدى فترة أطول أو أقصر، وذلك لتحديد التطبيقات التي يتم استخدام البيانات بها.

كيفية تتبع استخدام البيانات لتطبيقات iOS المدمجة

لمعرفة مقدار البيانات الخلوية التي استخدمتها تطبيقات وإعدادات آيفون الأصلية، توجه إلى الإعدادات Settings > الهاتف Cellular > خدمات النظام System Services. يمكنك بعد ذلك معرفة مقدار البيانات التي يستخدمها كل من آي مسج iMessage، خرائط أبل Apple Maps، سيري Siri، آي تيونز iTunes، حسابات Exchange، البريد الصوتي، شاشتك الرئيسية، والمزيد من ميزات آيفون.

تتبع استخدام بيانات الآيفون الخاص بك

بالإضافة إلى تتبع استخدام بيانات الهاتف عبر إعدادات iOS، يمكنك أيضًا تتبع استخدام البيانات عبر موقع الويب الخاص بمزود خدمة الجوال. حيث تقدم العديد من شركات الاتصالات معلومات حول بيانات الهاتف التي تستخدمها التطبيقات المختلفة، مما يمنحك طرقًا متعددة لتتبع الاستخدام.

باتباع هذه الخطوات البسيطة، يجب أن تكون الآن قادرًا على تتبع استخدام البيانات لجميع تطبيقاتك الفردية. من خلال الحصول على فكرة عن مقدار استخدام كل تطبيق، يمكنك تحديد التطبيقات التي تسمح بالوصول إلى بيانات الهانف والتطبيقات التي يجب الالتزام بها بدقة على شبكة Wi-Fi.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى