أكبر تسريب لـ أوبو فايند X5 برو حتى الآن يعطينا جميع العروض والمواصفات

كان هاتف أوبو فايند X5 برو موضعًا لبعض التسريبات والشائعات في الآونة الأخيرة، مما أعطانا فكرة جيدة عما يمكن توقعه عند إطلاق الهاتف في وقت لاحق من هذا العام. ومع ذلك، فإن هذا التسريب الأخير لا يترك شيئًا للخيال أو التوقع تقريبًا.

نشر موقع WinFuture الألماني للأخبار التقنية مقالًا شاملاً يخرج فيه العديد من عروض أوبو فايند X5 برو بالإضافة إلى الكثير من المواصفات.

تتوافق العروض بشكل عام مع العروض المسربة التي نشرها ستيف OnLeaks في ديسمبر، والتي تُظهر حدبة الكاميرا التي تم تشكيلها من نفس الزجاج المستخدم مع الغطاء الخلفي. وهذه الصور الأخيرة تُظهر الهواتف باللونين الأبيض والأسود. ونرى أيضًا العلامة التجارية MariSilicon على حدبة الكاميرا الخلفية، مما يؤكد استخدام شريحة التعلم الآلي والتصوير الداخلية.

من حيث الأبعاد والوزن، يقال أن الهاتف يبلغ 163.7 × 73.9 × 8.5 ملم ويأتي بوزن 218 جرامًا. وهذا يمنحه أبعادًا مماثلة لسابقه، لكنه أثقل بما يبلغ 193 جرامًا من فايند X3 برو.

مواصفات أوبو فايند X5 برو المسربة:

ذكرت WinFuture أن الهاتف يأتي مزودا بالفعل مع شريحة المعالجة سناب دراجون 8 الجيل الأول، إلى جانب 12 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي و 256 جيجابايت من التخزين الثابت. يُقال أيضًا أنه سيحصل على بطارية بقوة 5000 مللي أمبير، مع شحن سلكي بقوة 80 وات، وهو ما سيكون بمثابة تحسين على هاتف فايند X3 برو الذي بلغ 4500 مللي أمبير و 65 وات. أبلغ المصدر أيضا عن وجود شحن لاسلكي، ولكن لا توجد كلمة حول القوة الكهربائية أو سرعة الشحن هنا.

بالنسبة لتجربة الكاميرا، يقال أن أوبو فايند X5 برو يقدم نظام كاميرا خلفية ثلاثية. وسوف يتكون من كاميرا رئيسية بدقة 50 ميجابكسل (IMX766)، وكاميرا فائقة الاتساع بدقة 50 ميجابكسل (IMX766)، وكاميرا تليفوتو بدقة 13 ميجابكسل. ولدينا كاميرا أمامية بدقة 32 ميجابكسل، في أعلى يسار الشاشة، لالتقاط صور السيلفي ومكالمات الفيديو.

تشمل الميزات البارزة الأخرى شاشة من نوع OLED، وبدقة QHD +، مع تقنية LTPO. وبمقاس 6.7 بوصة وتصل بمعدل التحديث إلى 120 هرتز، ومع طبقة حماية Gorilla Glass Victus ومستشعر بصمات الأصابع تحت الشاشة، وتصنيف IP68 ومكبرات صوت استريو.

يعتقد المصدر أن الهاتف سيظهر لأول مرة في MWC 2022 بسعر يزيد عن 1200 يورو أي ما يعادل 1376 دولارًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى