بالدليل.. أداء آيفون 13 أفضل من جالاكسي اس 22 الجديد

كشفت مجموعة من اختبارات وقياسات الأداء عن تفوق واضح لهاتف آيفون 13 للعام الماضي، على سامسونج جالاكسي اس 22 الجديد للعام 2022 الجاري، بعد أن مرا الهاتفين باختبارات مؤخرًا.

وكانت سامسونج كشفت عن الجيل الجديد من هواتفها الرائدة، جالاكسي اس 22 والذي جذب الانتباه مؤخرًا ويعمل الهاتف بمعالج سنابدراجون 8 الجيل الأول وخيار بمعالج سامسونج نفسها، Exynos 2200 الجديد للعام 2022 أيضًا.

ووفقًا لنتائج اختبار الأداء التي نشرها موقع PCMag لقياس عمل المعالج وتجربة الأداء بشكل عام على عدة هواتف باستخدام قياسات Geekbench 5، فقد ظهر تفوق واضح لأداء آيفون 13 على جالاكسي اس 22.

الاختبارات تمت على هاتفي جالاكسي اس 22 الترا وجالاكسي اس 22 بلس، في حين تواجد هاتف آيفون 13 برو ماكس من أبل بجانب هاتف جوجل بيكسل 6 أيضًا.

مقارنة اداء آيفون 13 وجالاكسي اس 22

وكما هو مُبين في الإحصائية المنشورة، فإن أداء معالج A15 في آيفون 13 كان أفضل من هاتف سامسونج الجديد على الرغم من الفارق الزمني بين اطلاق الهاتفين، إذ أعطى هاتف أبل 1735 نقطة في اختبار نواة واحدة من المعالج، مقابل 1232 لجالاكسي اس 22.

وتفوق آيفون أيضًا في اختبار أداء مجموع الأنوية، فأعطى 4647 نقطة مقابل 3433 نقطة لجالاكسي اس 22.

وجب الإشارة هنا إلى أن أبل تعمل على معالج A16 الجديد للعام 2022 الجاري من أجل آيفون 14، والذي سيكون مع تحسينات بالتأكيد على الأداء.

الأمر الذي يجعل الإحصائية مثيرة للانتباه أن جالاكسي اس 22 الترا يأتي بذاكرة عشوائية RAM 12 جيجا بايت مقابل 8 فقط في آيفون، ولكن اختبارات الأداء لصالح هاتف أبل.

يجب التنويه أيضًا إلى أن اختبارات الأداء هي عبارة عن تطبيقات يتم تشغيلها على الهاتف مع تشغيل بعض الأمور وقياس أداء الهاتف وترجمته إلى أرقام ليسهل مقارنتها مع هواتف أخرى.

بمعنى آخر، هناك عوامل أخرى تؤثر في ناتج الاختبارات مثل نظام التشغيل، وهي منطقة صراعات أخرى بين أبل (iOS) وسامسونج جالاكسي (أندرويد)، كما أنها تتأثر بواجهة الاستخدام أيضًا بالنسبة لأنظمة أندرويد.

ننصح بقراءة:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى