مراجعة جالاكسي S22..تصميم متميز وبطارية ممتازة ومشكلة كبيرة

مراجعة جالاكسي S22 الجديد الذي كشفت عنه قبل أيام قليلة، هي خطوة يقبل عليها الكثير من الأشخاص المهتمين بعائلة سامسونج الجديدة، للتعرف على المميزات والعيوب فعليًا بعد تجربة الهاتف بعيدًا عن الأرقام النظرية.

كانت سامسونج كشفت عن الجيل الجديد من السلسلة الرائدة، وهو عائلة يضم 3 هواتف؛ جلاكسي S22 الأساسي، وجالاكسي S22 بلس والخيار الأبرز ألترا الذي يمثل هنا سلسلة نوت الشهيرة مع القلم S Pen.

في هذا المقال، نقدم مراجعة جالاكسي S22 بلس بشكل مفصل، وتسليط الضوء على أهم المميزات وكذلك العيوب في الهاتف.

يُشار هنا إلى أنه في حالة عدم رغبة المستخدم في هاتف من سلسلة نوت أو شاشة ضخمة وقلم سامسونج، فإن خيار بلس هو المفضل على الأساسي، حيث الشاشة الأكبر والبطارية الأطول عمرًا.

تصميم جالاكسي S22 بلس
تصميم جالاكسي S22 بلس

1- التصميم: تجربة استخدام مميزة.

أول ما تم ملاحظته في الهاتف هو التصميم، بشكل عام يبدو الشكل مألوفًا بالطبع بسبب التشابه الكبير مع الجيل السابق، ولكن هناك بعض الاختلافات.

جالاكسي S22 يأتي مع واجهة وظهر مسطحين تمامًا حتى من الحواف – على عكس خيار ألترا المنحني نسبيًا من الحواف – مما يسهل الإمساك بالهاتف والتعامل معه عمومًا وبيد واحدة إذا لزم الأمر.

إذ كنت من مستخدمي الهواتف الرائدة بالفعل في الوقت الحالي، لن تجد أي صعوبة في استخدام والتعامل مع جالاكسي S22 بلس، على النقيض ستشعر أنه أصغر نسبيًا.

في الواجهة يمتلك الهاتف شاشة مع حواف ضيقة للغاية من جميع الجوانب، منحنية بسلاسة على الأركان الأربعة، وهو ما ساعد على سهولة الاستخدام.

اختلافات التصميم عن الجيل السابق

أما إذا كنت من مستخدمي جلاكسي S21 في الوقت الحالي وتفكر في الانتقال للجيل التالي، فإليك أبرز الاختلافات:

– حواف الشاشة أقل ومتساوية من جميع الجوانب.
– اتساق لون مربع الكاميرات مع اللون العام.
– ظهر من الزجاج مسطح بألوان ثابتة – بدون لمعان.

تصميم جالاكسي S22 بالأرقام

  • الأبعاد: 157.4 × 75.8 × 7.6 ملل.
  • الوزن: 195 جرام.
  • الخامات: الواجهة والظهر من الزجاج بطبقة حماية Victus Plus مع إطار من الألمونيوم.
  • الشاشة: 6.6 بوصة AMOLED 2X بمعدل تحديث 120 هرتز ودقة 1080 × 2340 وكثافة 393 بكسل لكل إنش.

مراجعة جالاكسي S22 بلس

2- البطارية: ممتازة على عكس التوقعات.

واحدة من أهم الأمور التي يجب تجربتها فعليًا لتقييمها دون النظر إلى الأرقام فقط، هي البطارية وعمر استخدام الهاتف.

هنا تأتي ميزة مراجعة جالاكسي S22 بلس لمعرفة أداء وعمر البطارية، وبشكل عام يمكن تقييم التجربة بالممتازة.

عند النظر إلى أن جالاكسي S22 بلس جاء ببطارية أقل 300 وحدة ميلي أمبير عن الجيل السابق (4500 مقارنة بـ 4800 العام الماضي)، كان سببًا كافيًا للإحباط.

ولكن بعد اختبار أداء البطارية وفترة تشغيل الهاتف، تأكد عدم وجود داعي للقلق.

يمكن لهاتف جالاكسي اس 22 بلس أن يعمل طوال اليوم بشكل جيد مع الاستخدام المتوسط، مثل الاطلاع على وسائل التواصل الاجتماعي، قراءة بريد إلكتروني، مشاهدة بعض الفيديوهات على يوتيوب بشكل عرضي وغيرها.

وكما ذكرنا، يمكن تقييم التجربة بالممتازة ولا تدعو للقلق، ولكن النتيجة تختلف بالطبع بالنسبة للأشخاص محبي الألعاب.

البطارية في أرقام

  • النوع: ليثيوم – غير قابلة للإزالة.
  • سعة التخزين: 4500 ميلي أمبير (3700 في جالاكسي S22 الأساسي).
  • الشاحن: يدعم شحن سريع حتى 45 واط.
  • شحن لا سلكي: متوفر حتى 15 واط.
  • شحن لا سلكي عكسي (استخدام الهاتف لشحن أجهزة أصغر): نعم بقدرة 4.5 واط.
مراجعة جلاكسي اس 22
مراجعة جلاكسي اس 22

3- الكاميرا: تحسينات كبيرة كالعادة.

سامسونج اعتمدت على تحسينات كبيرة في كاميرات عائلة جالاكسي S22 بشكل عام، مع إعادة النظر في الأولوية.
في الجيل السابق، كان جالاكسي S21 بلس باعتماد كبير على عدسة التقريب “تيليفوتو”، فكان بعدستين 12 ميجا بيكسل والتقريب بدقة 64 ميجا بيكسل، وهو ما تغير هذا العام.
وضعت سامسونج تركيز على تجربة الاستخدام بشكل عام بعيدًا عن سياسة “فرد العضلات” والتباهي بالأرقام.

الكاميرا الخلفية
الكاميرا الخلفية

الكاميرا الأساسية في جالاكسي S22 بلس بدقة 50 ميجا بيكسل، مع عدستين 10 و12 ميجا بكسل (تيليفوتو وفائقة الاتساع)، مع استخدام مستشعر مطور من سامسونج نفسها أعطى تجربة رائعة.

الصور التي يعطيها الهاتف رائعة حقًا وهو أمر ليس بعيد عن سامسونج منذ سنوات، ولكن الجديد في هذا الجيل كما قالت الشركة هو تحسين الذكاء الإصطناعي في التصوير ومعالجة الصور.

التصوير في النهار – وجود ضوء كافي – ممتاز حقًا حيث التشبع الجيد للألوان وظهور التفاصيل وتمييز درجات اللون.

أيضًا استخدام عدسة التقريب “تيلفوتو” مميز كالعادة ويظهر صور بقدرات عزل رائعة وحواف حادة.
يُشار هنا أن العدسة تدعم تقريب ×3 مرات بشكل بصري وليس رقمي، والنتيجة رائعة، ويمكن التقريب حتى ×33 رقميًا.

أما التصوير الليلي، فإن التجربة ممتاز أيضًا مقارنة بالهواتف الأخرى الرائدة في الأسواق، نعم أبدعت سامسونج في كاميرا جالاكسي S22.

ولا اختلافات في التقييم على التصوير بكاميرا السيلفي أيضًا مع وبدون الإضاءة المناسبة.

الذكاء الاصطناعي في التصوير

بكل تأكيد، واحدة من أبرز التغييرات هو زيادة تطوير قدرات الذكاء الاصطناعي في تحسين جودة الصور بالهاتف، ولكن لشرح المميزات فهو أمر معقد نسبيًا.
باختصار يمكن القول أن نقطة التركيز هذا الجيل من سامسونج هو تحسين الذكاء الإصطناعي أثناء التصوير ومعالجة الألوان والصور.
اذا كنت تريد ملاحظة الفرق بين الجيل الحالي والسابق، يمكن باختصار النظر في جودة صورة تقريب بين الجيلين، وأيضًا في الوضع الليلي.
الذكاء الاصطناعي يظهر تأثيره أيضًا عند تصوير الفيديو أثناء الحركة بتقليل الاهتزاز بدرجة كبيرة وواضحة.

الكاميرا في أرقام

  • الكاميرا الخلفية: ثلاثية العدسات
    -الأساسية: عريضة بدقة 50 ميجا بيكسل وفتحة عدسة f/1.8.
    -تيليفوتو: 10 ميجا بيكسل بفتحة f/2.4.
    -الثالثة: فائقة الاتساع بدقة 12 ميجا بيكسل وفتحة f/2.2.
  • الفيديو: حتى 8K بمعدل 24 إطار لكل ثانية، أو 4K بـ 60 ط/ث، أو 1080 بكسل بـ 240 ط/ث أو 720 بكسل بـ 960 ط/ث.
  • مميزات أخرى: التركيز التلقائي – مثبت بصري – HDR تلقائي – فلاش LED.
  • الكاميرا الأمامية: زاوية واسعة بدقة 10 ميجا بيكسل وفتحة f/2.2.
  • فيديو سيلفي: 4K بمعدل 60 إطار في الثانية، أو 1080 بكسل بمعدل 240 ط/ث.
أداء جالاكسي S22 بلس
أداء جالاكسي S22 بلس

4- الأداء: جيد ولكن بمشكلة كبيرة

قبل التطرق لتقييم الأداء في مراجعة جالاكسي S22 بلس يجب الذكر أن الهاتف يأتي بخيارين؛ معالج سنابدراجون 8 الجيل الأول، أو Exynos 2200 وحديثنا اليوم عن الخيار الأول.

يجب التنويه أيضًا أن سامسونج قررت إطلاق نسخة سنابدراجون في الشرق الأوسط.

معالج سنابدراجون 8 الجيل الأول ليس وليد اليوم، ولا الشيء الجديد، فهناك عدة هواتف بالفعل في الأسواق تعمل به.

دون الابتعاد عن هدفنا، وهو مراجعة جالاكسي S22 بعد تجربته فعليًا بعيدًا عن مجرد الأرقام، فيمكن تقييم الأداء بالجيد وليس رائعًا.

فهناك مشكلة كبيرة حقًا تظهر عند استخدام بعض التطبيقات، مثل Twitter أو Reddit أو فيسبوك وغيرهما من التطبيقات المعروفة بالتمرير والنزول الغير محدود في عرض المحتوى.

عند القيام بالتمرير يمكن ملاحظة تشنج أو توقف متكرر للحظات قليلة، ولكنه يزداد كلما قمت بالتمرير بشكل أسرع.
هذا الأمر تناولته عدة تقارير، ويمكن الاستعانة بالفيديو التالي من zdnet.com للإيضاح:

كما يظهر في الفيديو، هناك تشنج واضح عند التمرير في تويتر، يبدو الأمر كما لو أن كل صورة أو مقطع فيديو يتم عرضه على الشاشة يتوقف التمرير عنده بشكل مفاجئ.

الشيء نفسه يحدث في بعض التطبيقات الأخرى وبالتالي يجب التنويه إليه وأنه لا يتعلق بتويتر أو برمجيات تطويره.

كانت الشكوك في البداية بسبب استخدام معدل التحديث السريع 120 هرتز، ولكن بالنزول للطبيعي 60 هرتز، تم ملاحظة المشكلة نفسها.

لا نعرف، ربما يكون الأمر يحتاج إلى تحديثات برمجية على واجهة استخدام سامسونج أو شيء من هذا القبيل، ولكن وجه التنويه إليها في مراجعة جالاكسي S22 بالتأكيد.

الأداء في أرقام:

المعالج: سنابدراجون 8 الجيل الأول ثماني النواة بمعمارية 4 نانوميتر.
الذاكرة العشوائية: 8 جيجا بايت.
مساحة التخزين: 128 أو 256 جيجا بايت.
نظام التشغيل: أندرويد 12 بواجهة سامسونج One UI 4.1.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى