إلون ماسك يكشف معلومات عن روبوتات تسلا: “قادرة على الطهي والعناية بكبار السن”

شارك الملياردير إلون ماسك أفكاره حول مجالات الاستفادة من الربوتات البشرية التي تطورها شركته تسلا، ومدى الفائدة والنفع الذي يمكن أن تحققه للبشرية، وذلك من خلال منشور كتبه لمجلة إدارة شئون الفضاء الإلكتروني الصينية.

مجلة إدارة الفضاء الإلكتروني في الصين هي لوكالة قوية تشرف على أمن البيانات للشركات الكبرى المحلية مثل علي بابا وتنسنت المطورة للألعاب، وتعمل مع الأجهزة الحكومية الأخرى لفرض رقابة على المحتوى الذي يتم نشره على الإنترنت.

ترك إلون ماسك في منشوره رؤية مألوفة لاستخدام التكنولوجيا لضمان مستقبل البشرية، بجانب آراء شخصيات بارزة في الصناعة الصينية مثل رئيس شركة Ant Group، إريك جينغ، الذي عرض أفكاره حول التطوير التكنولوجي المسؤول الذي يعزز الشمولية.

قال ماسك إن روبوتات تسلا ستكون قادرة على خدمة ملايين الأسر في مهمتها اليومية مثل المساعدة في عملية الطهي، العناية بالعشب أو رعاية كبار السن.

وأكد ماسك مرة أخرى على حلمه بتطوير مدينة ذكية مكتفية ذاتيًا على سطح المريخ يعيش فيها الناس كما يخصص الملياردير دورًا معينًا في عالم المستقبل لتطورات شركة Neuralink، والتي تعمل على أفكار ربط بين الدماغ البشري والكمبيوتر.

روبوت تسلا

من الجدير بالذكر أن رئيس شركة تسلا يعتزم عرض نموذج أولي عملي للربوتات التي يتم تطويرها في نهاية الشهر المقبل، بينما سيكون الإنتاج الضخم متاحًا في مؤسسته في تكساس العام المقبل.

أوضح إلون ماسك سابقًا أن مثل هذه الروبوتات ستُستخدم مبدئيًا لأداء مهام بسيطة ومتكررة، ولكن بمرور الوقت ستتطور برامجهم إلى المستوى الذي يسمح لهم بالقيام بأعمال أكثر تعقيدًا وفهم ما يحتاج إليه البشر لتتحول إلى مساعدين في المهام البشرية وخدمة عدد كبير من الناس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى