سامسونج تسخر من آيفون 14 بسبب 3 تقنيات

عادت شركة سامسونج للسخرية مرة أخرى من هاتف أبل الأحدث، آيفون 14 هذه المرة، واستعراض آخر ما توصلت إليه الكورية الجنوبية كنوع من التسويق لمنتجاتها وخاصة فيما يتعلق بالهواتف الذكية.

كشفت أبل قبل أيام قليلة عن أحدث هواتفها الرائدة، آيفون 14، وهي عائلة تضم 4 هواتف، الأساسي ونسخة بلس وبرو وبرو ماكس الأعلى، مع بعض التحسينات على التصميم والمواصفات بشكل عام.

وكما هي عادة سامسونج، حتى قبل الإعلان عن هواتف آيفون الجديد، تكون هناك مقارنة مباشرة وعلانية بين هواتف جالاكسي ومنتجات أبل، وتصل إلى حد السخرية من جانب الشركة الكورية الجنوبية، في صراع طويل من التنافس بين الشركتين.

وتكون حملات سامسونج الإعلانية تركز أكثر على إظهار أبل كشركة تفتقر إلى ‘الابتكار’ في هواتف آيفون الجديدة، والآن بعد أن تم الكشف عن iPhone 14 عادت الشركة الكورية الجنوبية بحملة تسويقية جديدة تسخر من أبل علانية وبشكل مباشر من آيفون 14 لعدم تقديم ميزات تمتلكها هواتف جالاكسي بالفعل.

جاءت ردود أفعال سامسونج في سلسلة تغريدات على تويتر، لتقارن آخر ما أعلنت عنه أبل يوم الأربعاء، مع أحدث ما توصلت إليه بنفسها مع التركيز على الجانب الزمني لتوضيح الفكرة.

كما يظهر في الصور، تتعلق اثنتان من التغريدات بتكنولوجيا الهواتف القابلة للطي، والتي تقدمها سامسونج منذ سنوات قليلة بالفعل، والتي جاءت مع رسائل مثل ‘What the flip، Apple؟’ أو “ماذا عن قدرة الطي يا أبل؟” وتضمنت صورة لهاتف جالاكسي زي فليب 4 الأحدث.

وبنفس الطريقة، استعرضت سامسونج قدرتها على الابتكار بهاتف جالاكسي زي فولد 4 القابل للطي أيضًا، بينما لا تزال أبل لا تمتلك هاتفًا واحدًا مع شاشة يمكن طيها.

اقرأ أيضًا:

 

كما سخرت سامسونج علانية من إعلان أبل أن آيفون 14 برو وبرو ماكس سيأتيان بكاميرا 48 ميجا بكسل لأول مرة، إذ نشرت صورة “48 ميجا بكسل؟ للتو وصلتِ يا أبل! نحن لدينا مستشعر بدقة 108 ميجا بكسل منذ عامين و6 أشهر و4 أيام”.

سامسونج كشفت لأول مرة عن مستشعر رئيسي للكاميرا الخلفية في هاتف جالاكسي اس 20 ألترا والذي تم إطلاقه في عام 2020.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى