اشتراك فيسبوك المدفوع Meta Verified قادم كما حدث مع تويتر

على قنوات انستاجرام الجديدة التي تحدثنا عنها، أعلن الرئيس التنفيذي مارك زوكربيرج عن حساب”Meta Verified” والذي سيمنح المستخدمين شارة “تم التحقق منه” الزرقاء التي نجدها لدى المشاهير والصفحات الرسمية للشركات والحكومات، وسيمنحهم أيضا زيادة في الظهور عند المتابعين، ودعم العملاء ذي الأولوية، والمزيد.

قال مارك:

“بدأنا هذا الأسبوع في طرح Meta Verified – خدمة اشتراك تتيح لك التحقق من حسابك باستخدام هوية حكومية، والحصول على شارة زرقاء، والحصول على حماية إضافية ضد انتحال الهوية ضد الحسابات التي تدعي أنك أنت، والحصول على وصول مباشر إلى دعم العملاء. تتعلق هذه الميزة الجديدة بزيادة المصداقية والأمان عبر خدماتنا.”

من أجل التسجيل لتصبح Meta Verified، ستحتاج إلى تلبية الحد الأدنى من متطلبات النشاط، وأن تبلغ من العمر 18 عامًا على الأقل، وأن ترسل بطاقة هوية حكومية تطابق الاسم والصورة التي لديك على فيسبوك أو انستاجرام. تبدو الخدمة الجديدة مشابهه إلى الاشتراك الذي اطلقه صديقنا الغني، بالطبع نتحدث عن تويتر بلو الذي تبلغ قيمته 8 دولارات شهريًا من إيلون ماسك، تشير ميتا إلى أنه لن تجري أي تغييرات على الحسابات التي تم التحقق منها باستخدام المتطلبات السابقة للشركة.

بالإضافة إلى ذلك، سيحصل المستخدمون الذين اشتركوا في الخدمة على ملصقات حصرية في الـ Stories والـ Reels، وسيحصلون أيضًا على 100 نجمة مجانية شهريًا، أو العملة الرقمية التي يمكنك استخدامها لدعم المبدعين على فيسبوك. تشير ميتا إلى أنه لا يمكن للشركات التقدم بعد للحصول على شارة Meta Verified وأنه لا يمكنك تغيير اسم ملفك الشخصي أو اسم المستخدم أو تاريخ ميلادك أو صورة ملفك الشخصي دون المرور بعملية التحقق مرة أخرى.

مع ذلك، من الصعب تجاهل أوجه التشابه بين اشتراك ميتا و تويتر بلو، الذي اطلقه ماسك منذ أشهر. ومع ذلك، يبدو أن ميتا تأخذ مسألة أصالة الحساب على محمل الجد أكثر قليلاً، حيث أنها تتطلب من المستخدمين تقديم بطاقات هوية حكومية ومن المفترض أنها تقدم ضمانات إضافية ضد الحسابات المزيفة، على الرغم من أننا ما زلنا لا نعرف ما هي تلك تكون. دعونا نأمل فقط ألا يتسبب ذلك في كثرة الحسابات المزيفة التي تم التحقق منها والتي رأيناها على تويتر عند بدأ الخدمة.

ستكلف الخدمة 11.99 دولارًا على الويب و 14.99 دولارًا على الجوال، التكلفة المرتفعة على iOS واندرويد وسيلة لتعويض العمولة التي تتقاضاها كل من أبل وجوجل على عمليات الشراء داخل التطبيق.

سيتم طرح الميزة في أستراليا ونيوزيلندا هذا الأسبوع وستصل إلى المزيد من البلدان “قريبًا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى