اليابان

ملياردير ياباني سيطير إلى القمر على متن صاروخ إيلون ماسك

أعلنت سبيس إكس في الاسبوع الماضي بأنها وقعت أول اتفاقية مع راكب لرحلة إلى القمر، واليوم كشفت لنا عن اسمه: الملياردير الياباني يوساكو مايزاوا.

عمره 42 عاماً، ثروته 2.7 مليار دولار، وهو مؤسس زوزو تاون، أكبر سوق للملابس في اليابان، ولديه فروع تنتشر حول 72 دولة وحقق مبيعات بقيمة 76 مليار دولار خلال العام الماضي.

كما أنه ينفق الملايين على جمع التحف الفنية القيّمة، وحريص على إلهام الفنانين في الرحلة الفضائية، لذا هو يقدم مقاعدا مجانية على حسابه لصنّاع المحتوى المرموقين على متن صاروخ سبيس إكس.

“لم أكن لأفوت هكذا فرصة لأرى القمر عن كثب، وبالوقت نفسه لم أرد أن أحظى بهكذا تجربة مبهرة لوحدي، سيكون ذلك أمرا وحيداً وإنني لا أحب أن أكون وحيداً، أريد أن أشارك هذه التجربة وما سيقابلنا فيها”.

“إنني أرغب في دعوة 6-8 فنانين من حول العالم للانضمام إلي في رحلتي إلى القمر، هؤلاء الفنانين سيطلب منهم إنشاء شيء ما بعد العودة إلى الأرض، وهكذا تحف فنية سوف تُلهم الحالمين بيننا جميعاً”.

المشروع يسمى #dearMoon عزيزي القمر، وسوف ينضم إلى مايزاوا في رحلته الفضائية خلال 2023 رسامون، موسيقيون، صنّاع أفلام، مع الأخذ بالاعتبار أنه لم يختر أي ممّن سيرافقوه حتى الآن.

لم تكشف سبيس إكس كم أنفق مايزاوا على تذاكر السفر إلى القمر، إلا أن إيلون ماسك صرح بأن الدفعة التي تلقتها الشركة ستساهم في تطوير الصاروخ الذي سيكلف 5 مليار دولار.

وأضاف ماسك أن سبيس إكس أكثر من سعيدة بالترحيب بانضمام مايزاوا على متن سفينتها الفضائية، وليس فقط لأجل الأموال: “إنه الرجل الأكثر شجاعة، الأكثر رغبة في القيام بالرحلة وأفضل مغامر أيضاً، إننا نتشرف باختياره لنا”.

اليابان تختبر تقنية تراقب عين الموظف أثناء العمل وتمنعه من النوم

أعلنت شركة تصنيع مكيفات الهواء والالكترونيات اليابانية NEC ، عن أحدث إبتكاراتها في مجال التحكم في درجة حرارة الغرف والمكاتب، ولكن بنظرة مكتبة وأكثر عملية سيعجب بها أصحاب الأعمال بكل تأكيد.

حيث أعلنت الشركة عن بدء اختبار نظام يراقب حركة جفون الموظف بكاميرا متصلة بجهاز كمبيوتر، لمنع الموظفين من النوم أثناء ساعات العمل، وذلك من خلال رصد نشاط الموظفين وتغيير درجة حرارة الجو لإبقائهم نشطين أثناء ساعات العمل.

ووفقا لموقع “ديلى ميل” البريطانى، يمكن للكمبيوتر أن يقلل درجة حرارة الغرفة تلقائيًا إذا اكتشف حصول أحد الموظفين على غفوة، وتأمل الشركة أن تقدم هذا النظام تجارياً بحلول عام 2020، كما قال متحدث باسم دايكن لوكالة فرانس برس، مضيفًا أن التجربة بدأت هذا الشهر.

وتقول الشركة اليابانية : “أثبتت دراستنا أن خفض درجة الحرارة فعال، خاصة عندما يتم اكتشاف العلامات المبكرة للنعاس.” ، حيث يستخدم النظام تقنية التحكم في درجة الحرارة من خلال رصد حركة جفون الأفراد في المكان، وفي حين رصد علامات نعاس يقوم النظام بتغيير درجة الحرارة بشكل يبقيهم نشطين.

أبل تستحوذ على سوق الهواتف المحمولة في اليابان

أبل تستحوذ على سوق الهواتف المحمولة في اليابان

أبل تستحوذ على سوق الهواتف المحمولة في اليابان

كشف بحث لشركة كونتربوينت ريسيرش للأبحاث السوقية أن شركة أبل استطاعت أن تستحوذ على الحصة الأكبر  في سوق الهواتف المحمولة باليابان بنسبة 34 %.

وقال المدير بكوتربوينت توم كانج تعليقا على الأمر ” هذه هي المرة الأولى خلال العقد الأخير التي تتخطى فيها علامة تجارية للهواتف في اليابان حاجز 30 % “.

أبل تستحوذ على سوق الهواتف المحمولة في اليابان 1

وأَضاف كانج ” لطالما كانت اليابان سوقا تنافسيا للعديد من العلامات التجارية للهواتف المحمولة، وكانت تتم السيطرة على السوق من قبل ثلاث شركات كبرى، ما يجعل من المستحيل أن تسيطر علامة تجارية واحدة على ثلث السوق “، لافتا ” شركة شارب عندما استطاعت أن تسيطر على سوق الهواتف المحمولة في اليابان على مدار حوالي خمس سنوات، حصلت في قمة مجدها على حصة سوقية قدرها 25 % “.

أسباب استحواذ أبل على سوق الهواتف المحمولة في اليابان

وفسر نيل شاه -مدير آخر في كونتربوينت- سبب استحواذ أبل على سوق الهواتف المحمولة في اليابان قائلا ” أطلقت آبل هاتفها الجديد آيفون5 إس فأصبح الهاتف الأكثر مبيعا في اليابان في شهر سبتمبر الماضي حيث حقق مبيعات تقدر بأكثر من نصف مليون وحدة في غضون أيام قليلة ” .

وأضاف ” تعاقد أبل مع شركة NTT docomo التي تعد أكبر شبكة مشغلة للهواتف المحمولة في اليابان، ساعد أيضا في زيادة حصتها السوقية”.