تمكن العلماء من اكتشاف فحص جديد للدم يسمح بتشخيص مرض السرطان، وذلك قبل سنوات حتى من ظهور أعراضه على المريض.

الاختبار بإمكانه اكتشاف 10 أنواع للسرطان وذلك عن طريق الكشف على عينةمن الحمض النووي الذي ينطلق بمجرى الدم، وقد تمت تجربته ونجح بالفعل في التعرف على سرطان المبيض والبنكرياس، وبالطبع عند اكتشافهما في هكذا وقت مبكر فإن ذلك سيساهم في معاناة ووفيات أقل وذلك عبر أخذ الاحتياط اللازمة مثل إجراء جراحة لإزالة السرطان.

يوصف هذا البحث العلمي بأنه “كأس أبحاث السرطان المقدسة”، حيث أن اكتشاف مرض السرطان الذي يصعب علاجه في وقت مبكر سيجعل عملية علاجه أكثر يسرا وسينقذ كثيرا من الأرواح.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *