مرحاض ستيف جوبز بين أغراضه المعروضة للبيع

عرضت مدينة “وودسايد” عبر موقعها على الإنترنت عدد 150 قطة من منزل ستيف جوبز القديم في المدينة، والذي هجره بعد 10 سنوات من الإقامة فيه في الفترة ما بين 1984 و 1994 ، وكان يريد هدمة وإعادة بناءه.

القصة وراء ذلك المنزل بعيدة وتعود إلى عام 1925 حيث تم بناء القصر على طراز الإستعمار الأسباني، ثم حصل عليه جوبز عام 1984 وأقام به 10 سنوات ثم قام بتأجيره فترة، وعندما أراد الشريك المؤسس لأبل هدم المنزل وإعادة بناء الأرض عارضه مجموعة من المحافظين المحليين للحفاظ على تراث قصره العتيق، إلا أنه في النهاية فاز المدير التنفيذي السابق لأبل بالحق في هدم المنزل ولكن ذلك لم يحدث بسبب مرضه، وتوفى بعد ثمانية أشهر من هذا الحكم فى أكتوبر 2011 .

وكان المنزل سبه خاوياً إلا من القطع القليلة من العناصر التي أنقذتها بلدة وودسايد، كاليفورنيا من منزل جوبز السابق هناك، وشملت المرحاض القديم “لستيف جوبز” أو الشمعدانات، أو مقابض الأبواب، أو ملعقة الشاى المطلية بالفضة، وغيرها من القطع الصغيرة البالغ عددها 150 قطعة.

وقدرت البلدية على موقعها على شبكة الإنترنت أن القطع قد تم تقييمها بمبلغ 30.285 دولار، بما في ذلك المرحاض الذي يعود تاريخ تصميمه عليه إلى عشرينيات القرن العشرين يقدر الموقع قيمته النقدية القابلة للتداول عند 100 دولار!

تعليقات
تحميل...