تطبيق جوجل درايف أصبح يدعم معالجات M1 من أبل

تُعد نسخة الكمبيوتر من جوجل درايف تطبيقًا موحدًا للتخزين السحابي لكل من المستخدمين الشخصيين وقطاع الأعمال. الآن، وبعد أن ظلت تخدم صنفان مختلفان من الأجهزة، أعلنت جوجل عن تحديث لتطبيق درايف لجعله يدعم حواسيب وأجهزة لابتوب ماك المزودة بشريحة M1 من أبل.

في بداية هذا العام، حصل نسخة المستخدمين العوام من التطبيق (Backup and Sync) دعمًا لشريحة M1 من أبل. وفي الوقت نفسه، اكتسب Drive File Stream الذي يركز على المؤسسات، والذي تم تحديثه ليصبح Drive for desktop، دعمًا “تجريبيًا مفتوحًا” لأجهزة M1 في فبراير. جلب تحديث مايو تحسينات للتطبيق، مع الأخذ في الاعتبار أنه لا يزال مصنفًا على أنه “تجريبي”.

اعتبارًا من 14 أكتوبر، سوف يتميز الإصدار 52.0 من تطبيق جوجل درايف لأجهزة الكمبيوتر بـ “الدعم الكامل لأجهزة ماك المزودة بشريحة M1 من أبل”.

تم تطبيق الدعم الكامل لأجهزة ماك المزودة بشرائح M1 من أبل.

بالنسبة لمستخدمي ماك، يتميز التطبيق الموحد الجديد بدعم أفضل لمكتبة الصور على أجهزة أبل، بما في ذلك الوسائط التي تتم مزامنتها مع آي كلاود iCloud، كجزء من رفع الصور على خدمة Google Photos. فرضت جوجل في الأصل موعدًا نهائيًا لشهر سبتمبر لمستخدمي الحسابات المجانية للترقية.

هذا التحديث الأخير من تطبيق جوجل درايف، والذي يتوفر الآن على نطاق واسع لنظامي التشغيل ويندوز وماك، يعالج أيضًا:

  • تحسين إمكانية الوصول إلى المجلدات والملفات التي تم إنشاؤها في وضع عدم الاتصال.
  • تمت إضافة دعم لبعض الكاميرات لإجراء نسخ احتياطي لها على Drive لسطح المكتب.
  • تمت إضافة القدرة على إدارة وشراء سعة تخزين سحابية إضافية من داخل Drive لسطح المكتب.
  • تم تحسين أداء المزامنة عند الاتصال بشبكة بعد العمل دون اتصال.
  • تحسين رسائل التقدم عند تحميل الملفات إلى Drive لسطح المكتب من جهاز USB.
  • تمت إضافة إمكانية الاتصال بهواتف SIP عبر إضافة جوجل ميت Google Meet.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى