بعد أزمة شراء تويتر.. 3 أخطاء قاتلة وقع فيها إلون ماسك بسبب تغريداته

استمر مسلسل تهور الملياردير ورجل الأعمال الشهير إلون ماسك على منصة التواصل الاجتماعي تويتر، بعد أن أصبح يواجه عقوبة بغرامة كبيرة بسبب التراجع عن الاستحواذ على المنصة في الأسابيع الأخيرة.

وقدم إلون ماسك عرض لشراء تويتر مقابل 44 مليار دولار وهو الأمر الذي تم الموافقة عليه من قبل إدارة المنصة الاجتماعية الشهيرة، قبل أن يدخل الطرفين في مسلسل طويل إلا أن مالك شركتي تسلا وسبايس اكس، فاجأ الجميع وقرر التراجع عن الصفقة ما دفع إدارة الشركة لمقاضاته والمطالبة بالتعويض.

تويتر يعتزم مقاضاة إيلون ماسك بعد تخليه عن شراء العصفور الأزرق

لم يكن تهور إلون ماسك باتخاذ قرار شراء تويتر هو الأزمة الوحيدة على المنصة الاجتماعية، فوفقًا للتقارير من المحتمل أن تتم معاقبة ماسك بغرامة خيالية بسبب التراجع عن قرار الاستحواذ، إلا أن هناك 3 أزمات كبيرة أخرى تسبب فيها على المنصة بسبب تغريداته.

قرض بـ 420 دولار

في أغسطس 2018 كتب ماسك تغريدة دعابة أنه قرر الحصول على قرض من هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية SEC بقيمة 420 دولار من أجل تمويل شركة تسلا.

ويُعرف رقم 420 في أميركا أنه مصطلح للقنب وهو نبات مخدر يمكن تدخينه أو تناوله أو تبخيره، واعتبره الكثير أنه يسخر من أعمال هيئة الأوراق المالية، وكذلك المسئولين نفسهم الذين قرروا مقاضاته بسبب التغريدة.

واتهمت الهيئة إلون ماسك بتضليل المساهمين من خلال الادعاء بالحصول على تمويل “مضمون”، وهو السبب الأول في الشكوى.

تفاقم الوضع سوءً عندما قرر القضاء بمعاقبة إلون ماسك بسبب فكاهته بدفع غرامة 40 مليون دولار ومطالبته بالتنحي عن رئاسة تسلا من أجل المراجعة والتحقيق في تغريداته إلا أن الأمر انتهى عند الغرامة الضخمة.

إهانة منقذ الأطفال

في العام نفسه، علق إلون ماسك على واقعة إنقاذ فريق كرة قدم من الأطفال كانوا عالقين في أحد الكهوف في تايلاند، بعد أن قام غطاس بعمل بطولي وتمكن من انتشالهم بعد عمل لعدة ساعات.

قال بعض الأشخاص حينها أنه كان يمكن انقاذهم دفعة واحدة من خلال غواصة، إلا أن ماسك رد وسخر من الغطاس ووصفه بأنه Pedo Guy وهو مصطلح يقال على مرضى البيدوفيليا.

ولمن لا يعرف، فإن بيدوفيليا هو مرض نفسي عبارة عن اضطراب جنسي يميل فيه الشخص البالغ جنسيًا للانجذاب نحو الأطفال.

تسبب تعليقه في غضب الغواص فيرنون أنسوورث، ولكن الجميع تفاجأ ماسك بنعته أنه شاذ جنسيًا، مما دفع المُنقذ برفع دعوى قضائية بتهمة التشهير، ودافع محامو رجل الأعمال أنه لم يقصد الإهانة وسقطت الدعوى.

ربما فاز ماسك أمام القضاء ولكنه لم يسلم تمامًا من الأزمة، إذ تسبب بعدها مباشرة في انخفاض سهم تسلا وطالب المستثمرين بضرورة تقديم الاعتذار.

ومع ذلك، اكتفى الملياردير فقط بحذف التغريدة.

خسارة 14 مليار دولار

في عام 2020، أثار إلون ماسك ضجة عدما غرد على حسابه في تويتر بأن السعر الذي يتم تداول سهم شركة تسلا عنده مرتفع للغاية، ويقصد بها أن القيمة الفعلية أقل من السعر الحالي.

بعد التغريدة مباشرة، تراجعت أسهم شركة صناعة السيارات الكهربائية على الفور بنسبة 10% بخسارة نحو 14 مليار دولار من قيمتها.

اعتبر المستثمرون أن رجل الأعمال تسبب في التلاعب بقيمة السهم بسبب التغريدة، وقررت حينها هيئة الأوراق المالية والبورصات أن يخضع الأمر للمراجعة.

انتهت المراجعة دون قرار في الأمر بعدما أكد ماسك في تغريدة أخرى أنه فقط قال رأيه الشخصي، بينما رأى مالكي الأسهم أنه انتهك شروط الهيئة، كما حذر المحامون من أنه يمكن اعتباره تلاعبًا بالأسواق.

لدى إلون ماسك العديد من المشاكل الأخرى فيما يتعلق بالتأثير على الأسواق، واتهامات بالتلاعب في البورصة عبر تويتر، فمتى يتعلم رجل الأعمال الشهير من أخطائه والتفكير أكثر من مرة قبل نشر تغريداته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى