من بينها دول عربية.. تطبيق ChatGPT متوفر الآن على الآيفون في أكثر من 40 دولة

أعلنت OpenAI الشركة المطورة لروبوت الدردشة الشهير ChatGPT. أن التطبيق الخاصة بشات جي بي تي على الآيفون، أصبح متوفر في العديد من البلدان بالعالم.

تطبيق ChatGPT

وتم إطلاق تطبيق ChatGPT لأول مرة الأسبوع الماضي في الولايات المتحدة الأمريكية على أجهزة الآيفون. ووعدت الشركة المطورة أنه سوف يدعم المزيد من البلاد الأسابيع المقبلة.

والآن أصبح تطبيق روبوت المحادثة شات جي بي ت متوفر على أجهزة الآيفون لآبل في أكثر من 4 دولة على مستوى العالم.

واعتبارا من اليوم، يمكن استخدام ChatGPT في تلك الدول، ألبانيا والجزائر والأرجنتين وأذربيجان وبوليفيا والبرازيل وكندا. وتشيلي وكرواتيا وكوستاريكا والإكوادور وإستونيا وفرنسا وألمانيا وغانا والهند والعراق وأيرلندا وجامايكا والكيان الصهيوني.

إلى جانب اليابان والأردن وكازاخستان وكوريا والكويت ولبنان وليتوانيا وموريتانيا وموريشيوس والمكسيك والمغرب وناميبيا وناورو ونيوزيلندا ونيكاراغوا ونيجيريا وعمان وباكستان وبيرو وبولندا وقطر وسلوفينيا وتونس والإمارات والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

وبخلاف التطبيق على الهاتف الذكي، يمكن الوصول إلى روبوت الدردشة المدعوم بالذكاء الإصطناعي ChatGPT من خلال موقع الشركة المطورة على الويب.

ولمن لا يعرف ChatGPT، هو عبارة عن روبوت دردشة قائم على الذكاء الاصطناعي. يستخدم الذكاء الاصطناعي التوليدي للإجابة على الأسئلة والإستفسارات وتقديم المعلومات في جميع المجالات.

ووفقا للشركة المطورة OpenAI، يمكن لروبوت المحادثة ChatGPT مساعدتك في ما يلي:

  • امكانية الحصول على معلومات دقيقة بدون الإعلانات أو نتائج كثيرة.
  • البحث عن إرشادات حول الطهي أو خطط السفر أو صياغة رسائل مدروسة.
  • ابتكار أفكار ابداعية للهدايا أو عمل عروض تقديمية أو كتابة قصائد مثالية.
  • تعزيز الإنتاجية من خلال الأفكار وتلخيص الملاحظات والمساعدة الفنية في الموضوع.

 إقرأ أيضا من تكنولوجيا نيوز:

سامسونج تحذر موظفيها من ChatGPT بسبب مخاطر أمنية

يذكر أن تطبيق شات جي بي تي يمكن تحميله واستخدامه بشكل مجاني. لكن هناك نسخة بريميوم وهي ChatGPT Plus تتكلف 19.99 دولارًا شهريًا.

أخيرا، بعد إطلاق تطبيق ChatGPT على الآيفون ووصوله للعديد من الدول في كافة أرجاء العالم. سوف يكون هدف الشركة المطورة طرح نسخة لهواتف الأندرويد قريبا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى