ما هي مخاطر وحلول إدمان الأطفال على اليوتيوب 2021؟

فمن مخاطر إدمان الأطفال على اليوتيوب أنها تؤدي إلى تدني مستواهم الدراسي وهدر نشاطهم وحيوتهم، وأيضا تمنعهم عن إقامة العادات الصحية السليمة

حيث باتت التكنولوجيا عنصرا هاما في حياتنا، فلا يمكن ان نستغني عنها، وبالأخص مع تطورها السريع والمستمر التي ادي الى ظهور الكثير من سلبيات وإيجابيات الهواتف الذكية على الأطفال، وبذلك لعبت تلك الشبكات دورا كبيرا في تغير مستوي تفكيرهم.

ماذا تعرف عن تأثير إدمان الأطفال على اليوتيوب؟

من مخاوف إدمان الأطفال على اليوتيوب أن تلك المنصة بها سم قاتل، وذلك ما أجمع عليه الطب النفسي حيث حذروا من مخاطر كثرة التعرض المكثف للتكنولوجيا على الأطفال التي بأماكنها بسهولة ان تسبب لهم بمشاكل كثيرة نتيجة قضائهم أغلب الوقت على الهاتف الجوال بدلا من قضاء ذلك الوقت أصدقائهم وعائلتهم. 

ولكن قبل الخوض عن تأثير اليوتيوب على الأطفال، يجب علينا توعية الابوين اولا قبل الطفل من أجل التخلص من إدمان الهاتف، حيث ذلك يرجع الى ان الأطفال يحبون ان يقلدوا الأبوين والاخوة الكبار، لذا يجب عليهم أولا واخيرا ان يكونوا قدوة لأطفالهم الصغار من خلال عدم انهماكهم هم ايضا في كثرة مشاهدة اليوتيوب. 

إذا دعنا نجاوب على السؤال التالى: 

إدمان الأطفال على اليوتيوب
إدمان الأطفال على اليوتيوب

ماذا أفعل ابني متعلق بالتلفزيون ومدمن يوتيوب؟

هناك الكثير من الاباء والامهات يتركون أجهزتهم الذكية في ايدي اطفالهم لمشاهدة مقاطع الفيديو على اليوتيوب لمجرد الهائهم.

بعدم الأخذ بالاعتبار المخاطر المترتبة من هذه التكنولوجيا الذي تجمعه عنا وعن اولادنا من معلومات تستغلهم في الإعلانات، لذا من الواجب معرفة كيفية التعامل مع الاجهزة الذكية بطرق الصحيحة لأجل حمايتهم. 

ومع هذا الكم الهائل من الفيديوهات التي تحتوي على ما يبحث عنه أطفالهم يقابلهم قلق كبير من قبل الأهالي بسبب سهولة وصول اطفالهم لمحتويات عنيفة او غير لائقة كالمحتويات التي تحرض على العنف أو المحتويات الجنسية. 

إذا دعنا نتعرف على أفضل 6 حلول للحد من أضرار إدمان الجوال ككثرة مشاهدة الأطفال اليوتيوب أو التلفزيون وذلك يتلخص فيما يلي: 

1- YouTube Kids 

يوتيوب كيدز
يوتيوب كيدز

أستخدم يوتيوب كيدز هي نسخة محدثة تسمح للوالدين فرصة اختيار محتويات تمت مراجعتها بواسطة اليات اليوتيوب المعدة خصيصا للأطفال التي ستظهر في كتالوج طفلك، فتلك من شأنها ان تحد من ضرر ادمان الجوال عليهم. 

2- تحديد وقت محدد على اليوتيوب  

توصي الأكاديمية الامريكية لطب الاطفال بمراعاة وقت قضاء الطفل على الهاتف، حيث يجب الا يزيد الوقت عن ساعة واحدة في اليوم مع وجود البالغين في حالة دم استخدام يوتيوب كيدز وهي المدة الموصي بها للأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة. 

اما بالسنة للأطفال في عمر 5 الى 18 سنة يجب على الاباء وضع حد ووقت معين بحيث لا يتجاوز ساعتين يوميا ويوصي ايضا عدم تشغيل الهواتف الذكية قبل النوم مباشرة فذلك سيساعدهم على حل ادمان الجوال نهائيا وحصولهم على ما يكفي من النوم وبالتالي سيساعدهم باسترداد كامل حيوتهم ونشاطهم. 

3- توجيه ورقابة عند أستخدام الهواتف الذكية  

اي حاول بقدر الامكان بمجرد اكتشاف إدمان طفلك بمشاهدة الفيديوهات على اليوتيوب، حيث حينها يجب عليك ان يكون هناك وقفة شديدة جيدة وصارمة من اجل الحد من تقليل الاستخدام، وينصح في هذه المشكلة استخدام اسلوب الثواب والعقاب. 

4- استخدام وسائل جديدة 

لا يتوجب عليك ان تقليل من استخدم طفلك لمشاهدة اليوتيوب بطرقة مفاجئة بل عليك تقليلها من ساعتين الى نصف ساعة يوميا اي حتى أن تقل بمعدل 5 دقائق تدريجيا حتى ان تصل الى عدم مشاهدتها تماما.

وعند التخلص هذه المشكلة الى عمل جدول من النشاطات الحركية كتنظيم دروس رياضية مثل السباحة وكرة القدم وتعلم الات موسيقية او الرسم وغيرها من الانشطة المختلفة التي تلائم ميول طفلك. 

5- إيقاف التشغيل التلقائي للفيديوهات  

فهناك خاصية في اليوتيوب تجعله يشغل الفيديوهات بشكل تلقائي وهذا يزيد بالطبع من فترة بقاء الطفل عليه لفترة زمنية أكبر كما ان قد يكون محتوى تلك الفيديوهات غير ملائم لذا من الواجب ايقافها. 

6- تشغيل خاصية تقييد المحتوي  

حيث يتمكن الاهل من خلالها التحكم في المحتوي في حالة البحث عن محتوي غير مناسب للطفل حيث تقوم تلك الخاصية بطلب كلمة السر ليتمكن الطفل من مشاهدة ما تم البحث عنه. 

خاتمة عن إدمان الأطفال على الهواتف الذكية

واخيرا قواعد الحوار الصحيح مع الطفل من اهم الاشياء التي من الواجب على الاباء مراعاتها دائما للحد من مشكلة إدمان الأطفال على اليوتيوب. 

فإن اليوتيوب يعد سلاح ذو حدين، فبرغم على احتوائه من العديد من الفيديوهات التعليمية المفيدة ولكن يظل يتوجب علينا ان نتعامل بحرص مع محتواه واختيار الانسب للعدم حدوث مشكلة إدمان الأطفال على اليوتيوب. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى